ظَاهرة الديجا فو « Déjà vu »

الموضوع في 'الأسرار الكونية Universal Secrets' بواسطة التنين الدهبي, بتاريخ ‏13 نوفمبر 2017 في 1:44 مساءاً.

  1. التنين الدهبي

    التنين الدهبي عضو مشارك

    المشاركات:
    751
    الإعجابات المتلقاة:
    656
    [​IMG]

    الديجافو Deja Vu كلمة فرنسية تعني" قد حدث من قبل" وتعني حرفياً بالإنجليزي already seen وهي الإحساس بالألفة مع شيء يُفترض أنه ليس كذلك، مثال: تسافر لمكان لأول مرة في حياتك وتدخل مطعم مع أصدقائك وتجلسون إلى الطاولة وتتناولون عشائكم بينما تتناقشون في موضوعٍ ما وفجأة دون مقدمات ينتابك الشعور بأنك قد مررت بهذه اللحظة (بكل ما فيها) من قبل.. نفس المكان، نفس العشاء، نفس الموضوع، نفس الأوجه المحيطة بك.. كل شيء، كأنه حدث من قبل.. ولكن أين؟ متى؟ لا تتذكر !وليس هذا فقط.. بل إنك قد تتذكر ما سيحصل في الثواني القادمة (كأن يسقط شيء أو يمر شخص ما أو أي شيء) وفعلاً يحدث !


    بالرغم من لحظية هذه الحالة إلّا أنّها حيّرت علماء النفس والفلاسفة، فتعدّدت التفسيرات والتحلليلات والاجتهادات، فمنهم من عللّها إلى الخيال البسيط لدى الإنسان، أو إلى إنّها جزء مجهول من ذكريات قديمة، ومنهم من اجتهد وعلّلها على أنّ الجنين خلال مراحل حمله يرى شريط حياته، وبالتالي فإنّ ما يشعر به قد شاهده وهو جنين؛ فيشعر أنّ الموقف مألوف، وهناك الكثير من التفسيرات التي خالفت مبادئ العقيدة سواء الإسلاميّة، أو الوثنيّة، أو الديانات الأخرى، وهي تناسخ الأرواح ولكن هذا التفسير لم يكن مقبولاً عند الكثير؛ لأنّه كما ذكرنا سابقاً مخالف للمبادئ الدينيّة.

    التفسير العلمي من القران الكريم
    يقول الله عز و جل
    يَمْحُو اللَّهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ ۖ وَعِندَهُ أُمُّ الْكِتَابِ
    والمحو كما نعلم هو الإزالة ، والتثبيت أي : أن يُبقِى الحق ما يراه ثابتاً .


    وعنده أم الكتاب
    أي : عنده اللوح المحفوظ الذي
    كتب الله فيه مقادير الخلق قبل أن يخلقهم, و يتضمن ما كان و ما يكون و ما سيكون.

    قال الله تعالى: (ألم تعلم أن الله يعلم ما في السماء والأرض إن ذلك في كتاب)
    وقال تعالى: (ما أصاب من مصيبة في الأرض ولا في أنفسكم إلا في كتاب من قبل أن نبرأها)


    و كثيرا من علماء المسلمين يعتقدون ان ام الكتاب ثابث لا يتغير .... لكن الحقيققة انه في تغير دائم الى قيام الساعة.... لقول الله تعالى " يَمْحُو اللَّهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ....

    وقد اختلف المفسرون في تفسير هذه الاية ، فمنهم من قال يمحو ما يشاء ، إلا الشقاء والسعادة ، و الارزاق و العمر، فهم ثابتون لا يتغيرون .

    في حين ياكد مفسرون اخرون على ان التغيير يشمل كل شيء حتى السعادة و الشقاء، و الرزق و العمر، والإيمان والكفر وهو مذهب عمر بن الخطاب وابن مسعود ، والقائلون بهذا القول كانوا يدعون ويتضرعون إلى الله تعالى في أن يجعلهم سعداء لا أشقياء . وهذا التأويل رواه جابر عن رسول الله ( صلى الله عليه وآله ).

    قال رسول الله ، صلى الله عليه وسلم : " إن الرجل ليحرم الرزق بالذنب يصيبه ، ولا يرد القدر إلا الدعاء ، ولا يزيد في العمر إلا البر " .
    و قال ايضا " [ إن الله ] يفتح الذكر في ثلاث ساعات يبقين من الليل ، في الساعة الأولى منها ينظر في الذكر الذي لا ينظر فيه أحد غيره ، فيمحو ما يشاء ويثبت " .
    ونسب إلى ابن عباس أنه قال: "اللوح من ياقوتة حمراء أعلاه معقود بالعرش وأسفله في حجر ملك، كتابه نور، وقلمه نور ينظر الله عز وجل فيه كل يوم ثلاثمائة وستين نظرة ليس منها نظرة إلا وهو يفعل ما يشاء: يرفع وضيعاً، ويضع رفيعاً يغني فقيراً ويفقر غنياً، يحيي ويميت ويفعل ما يشاء لا إله إلاَّ هو."

    ما علاقة هذا بظاهرة الديجا فو ???
    الامر بكل بساطة ان ما نعتقده اننا عشناه من قبل قد ثبت في ام الكتاب و هو واقع لا مفر من ذلك ......اما ما لم يسبق ان عشناه فهو في تغير مستمر و لا نشعر به اطلاقا .... فاللوح المحفوظ مثله كمثل " الكود المصدري أو مصدر البرنامج" " Source Code" في عالم المعلوماتيات ... و من شاهد فيلم "Source Code" سيفهم ما اتحدث عليه....
    يتبع ان شاء الله.

     
    #1
  2. من المسلمين

    من المسلمين عضو مشارك

    المشاركات:
    372
    الإعجابات المتلقاة:
    416
    الجنس:
    أنثى

    أخي الكريم "التنين الذهبي" , اعذرني لم أفهم ما علاقة ما ذكرته بهذه الظاهرة ؟
    هل تقصد أنه يحصل شيء من الاطلاع على أم الكتاب للمثبت في تلك اللحظة ؟
    ليتك تبين أكثر.
    شكرا لك.
     
    #2
    أعجب بهذه المشاركة التنين الدهبي
  3. التنين الدهبي

    التنين الدهبي عضو مشارك

    المشاركات:
    751
    الإعجابات المتلقاة:
    656
    ما قصدته اختي ان ما نعتقده قد حدث من قبل .... فهو في حقيقة الامر لم يحدث بل ثابث في الكتاب و روحنا قد اضطلعت عليه في العالم البرزخي اي شاهدته مثبوث في ام الكتاب ... و عند حدوثه نحسبه قد حدث و هو ليس كذلك.....و السلام
     
    #3
  4. من المسلمين

    من المسلمين عضو مشارك

    المشاركات:
    372
    الإعجابات المتلقاة:
    416
    الجنس:
    أنثى
    نعم فهمت .. سأراجع منشورك مرة أخرى وأنظر في التسجيلات لأحاول تكوين صورة..إن شاء الله .
    طيب هل عندك تصور أو ظن لماذا قد يحصل هذا ؟
     
    #4
  5. من المسلمين

    من المسلمين عضو مشارك

    المشاركات:
    372
    الإعجابات المتلقاة:
    416
    الجنس:
    أنثى
    خاصة أنه يكون متعلقاً بتفاصيل سطحية , ليست ذات أهمية .
     
    #5
  6. التنين الدهبي

    التنين الدهبي عضو مشارك

    المشاركات:
    751
    الإعجابات المتلقاة:
    656
    الروح عندما تتطهر و تصبح نورانية ..... تستطيع ان تصل الى عالم الملكوت الاعلى و الاطلاع على اسرار و علوم اللوح المحفوظ ...... فتقدفها في راس صاحبها وقت اللزوم و على قدر همته و ادراكاته و قدرته..... و ان شاء الله ساتكلم في الجزء الثاني من الموضوع على قدرة الاولياء في معرفة الغيب بالاطلاع على اللوح المحفوظ .... و منهم من محا و ثبث باذن الله..... كاصف بن برخيا الذي محا وجود عرش بلقيس من اليمن و ثبثه في قصر سليمان ...فقط بجرة قلم على اللوح المحفوظ .... و هذا ما يسمى في عرف القوم بسر الربوبية.... و الله اعلم.
     
    #6
  7. من المسلمين

    من المسلمين عضو مشارك

    المشاركات:
    372
    الإعجابات المتلقاة:
    416
    الجنس:
    أنثى
    أخي الكريم "التنين الذهبي"
    ظاهرة "الديجافو" تحصل لعامة الناس حتى أسوأهم ديناً وأحطهم أخلاقاً.
    لكن أحسبك قصدت "الكشوفات" التي تحصل لأولياء الله الصالحين.

    المهم أود أخي الكريم أن ألفت انتباهك إلى أهمية الالتزام بما جاء في الكتاب والسنة, خاصة في أمور كهذه تعلم جيداً أنها فتنة لأكثر الناس , كما أنك تعلم افتتنان كثير من مرتادي هذا المنتدى بالعلوم الخفية وأمور الغيب, بل يرون أن الاطلاع على الغيب والنبؤات أمور يمكن الحصول عليها سواء كنت كافراً أو مسلما مؤمناً, ولا يخطر ببال كثير منهم بأنها استدراج من الله تعالى.


    إن كان رسول الله عليه الصلاة والسلام يقول :

    وَلَآ أَقُولُ لَكُمۡ عِندِي خَزَآئِنُ ٱللَّهِ وَلَآ أَعۡلَمُ ٱلۡغَيۡبَ وَلَآ أَقُولُ إِنِّي مَلَكٞ وَلَآ أَقُولُ لِلَّذِينَ تَزۡدَرِيٓ أَعۡيُنُكُمۡ لَن يُؤۡتِيَهُمُ ٱللَّهُ خَيۡرًاۖ ٱللَّهُ أَعۡلَمُ بِمَا فِيٓ أَنفُسِهِمۡ إِنِّيٓ إِذٗا لَّمِنَ ٱلظَّٰلِمِينَ٣١

    قُل لَّآ أَمۡلِكُ لِنَفۡسِي نَفۡعٗا وَلَا ضَرًّا إِلَّا مَا شَآءَ ٱللَّهُۚ وَلَوۡ كُنتُ أَعۡلَمُ ٱلۡغَيۡبَ لَٱسۡتَكۡثَرۡتُ مِنَ ٱلۡخَيۡرِ وَمَا مَسَّنِيَ ٱلسُّوٓءُۚ إِنۡ أَنَا۠ إِلَّا نَذِيرٞ وَبَشِيرٞ لِّقَوۡمٖ يُؤۡمِنُونَ١٨٨

    أفلا يسعنا نحن أن نقول بمثل قول رسول الله محمد عليه الصلاة والسلام ؟ّ!
    ألا يسع أي "ولي صالح" أن يقول بمثل قول نبيه حتى وإن أطلعه الله تعالى على شيء من الغيب ؟ّ!

    من هذا "الولي" الذي يتجرأ ليقول أنه يعلم الغيب .. فضلا عن أسرار وعلوم اللوح المحفوظ ؟ّ!
    هل من آية قرآنية مجيدة أو حديث نبوي يقول بهذا ؟ّ!

    نعم , الله تعالى قد يوحي من أنباء الغيب لنبي أو رسول أو لعبد صالح .

    تِلۡكَ مِنۡ أَنۢبَآءِ ٱلۡغَيۡبِ نُوحِيهَآ إِلَيۡكَۖ مَا كُنتَ تَعۡلَمُهَآ أَنتَ وَلَا قَوۡمُكَ مِن قَبۡلِ هَٰذَاۖ فَٱصۡبِرۡۖ إِنَّ ٱلۡعَٰقِبَةَ لِلۡمُتَّقِينَ٤٩



    نعم الله قد يُظهر على غيبه من يرتضي من رسول .. لماذا ؟
    لتبليغ رسالة من الله تعالى.

    عَٰلِمُ ٱلۡغَيۡبِ فَلَا يُظۡهِرُ عَلَىٰ غَيۡبِهِۦٓ أَحَدًا٢٦
    إِلَّا مَنِ ٱرۡتَضَىٰ مِن رَّسُولٖ فَإِنَّهُۥ يَسۡلُكُ مِنۢ بَيۡنِ يَدَيۡهِ وَمِنۡ خَلۡفِهِۦ رَصَدٗا٢٧

    لِّيَعۡلَمَ أَن قَدۡ أَبۡلَغُواْ رِسَٰلَٰتِ رَبِّهِمۡ وَأَحَاطَ بِمَا لَدَيۡهِمۡ وَأَحۡصَىٰ كُلَّ شَيۡءٍ عَدَدَۢا٢٨


    إذن فالله هو الذي يُظهر على غيبه , وهو الذي يُعلِم بالوحي من يشاء من عباده , ولم يرد أن العبد يمتلك قدرات ليطلع هو بنفسه على ما يشاء من اللوح المحفوظ , ويمحو ويثبت ما يشاء , حتى لو كان صالحاً! وليس في هذا أي بينة من الكتاب والسنة .

    من هو مثلك أخي يعلم جيداً بأن الكرامة هي في الاستقامة على الكتاب وسنة رسول الله عليه الصلاة والسلام , وأنه من طلب "الخوارق" عوقب بالحرمان أو الاستدراج! وليس لنا إلا نقول بما قال الله تعالى , وبما قال رسول الله عليه الصلاة والسلام , ونسكت عما سواه .


    أما مسألة المحو والاثبات , فليس عندنا شيء من دين الله في هذه المسألة إلا آيات بيّنات مجيدات :



    وَكَذَٰلِكَ أَنزَلۡنَٰهُ حُكۡمًا عَرَبِيّٗاۚ وَلَئِنِ ٱتَّبَعۡتَ أَهۡوَآءَهُم بَعۡدَ مَا جَآءَكَ مِنَ ٱلۡعِلۡمِ مَا لَكَ مِنَ ٱللَّهِ مِن وَلِيّٖ وَلَا وَاقٖ٣٧

    وَلَقَدۡ أَرۡسَلۡنَا رُسُلٗا مِّن قَبۡلِكَ وَجَعَلۡنَا لَهُمۡ أَزۡوَٰجٗا وَذُرِّيَّةٗۚ وَمَا كَانَ لِرَسُولٍ أَن يَأۡتِيَ بِ‍َٔايَةٍ إِلَّا بِإِذۡنِ ٱللَّهِۗ لِكُلِّ أَجَلٖ كِتَابٞ٣٨

    يَمۡحُواْ ٱللَّهُ مَا يَشَآءُ وَيُثۡبِتُۖ وَعِندَهُۥٓ أُمُّ ٱلۡكِتَٰبِ٣٩


    الله يا أخي هو من يمحو ويثبت , فليس لنا من بعد هذا أن نزعم بأن مخلوق كائن من كان يمحو ويثبت حتى لو قلنا بإذن الله ! لا يوجد بينة من الكتاب ولا من السنة , ولن يعدو أن يكون من جملة الظنون .
    فإن قلت بأنها من كشوفات الصالحين , فأقول لك أما وسعهم أن يسكتوا عما سكت الله تعالى عنه , وسكت عنه رسول الله عليه الصلاة والسلام ؟ّ!

    "الذي عنده علم من الكتاب" لا نعلم من هو! ولو شاء الله لأعلمنا . لعله سليمان عليه الصلاة والسلام يحدث الجني , ولعله عبد صالح عند سليمان (وزيره) , ولعله ولعله ولعله ..! ليس بين أيدينا بيّنة.
    وكل ما قيل بشأنه لا يعدو أن يكون ظناً , قد يكون صوابا أو خطأ , وهو بهذا ليس بدين ندين به .

    وكذلك ليس لنا أن نقول بأن علمه من الكتاب متعلق بأن يمحو ويثبت ! خاصة أن الآية الكريمة بينة في أن الله خصّ نفسه بالمحو والإثبات , فهل بعد قول الله تعالى قول ؟ّ! رسول الله قال أنه لا يعلم الغيب , ولم يقل أنه يمحو ويثبت , فأي ولي صالح هذا الذي يتجرأ في أن يقدم نفسه على رسول الله صلى الله عليه وسلم , أو يحدث بما لم يحدث به رسول الله عليه الصلاة والسلام ؟ّ!

    بل الأولى هو السكوت , وألا نقدم بين يدي الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم , وأن يسعنا ما وسع رسول الله وأصحابه.
    فلا أحد منهم تكلم بمثل هذا الكلام , فلم نفعل نحن, بل وفي منتدى تؤز الشياطين رواده أزّاً لكي يبتدعوا في دين الله .

    والله المستعان .
     
    #7
  8. التنين الدهبي

    التنين الدهبي عضو مشارك

    المشاركات:
    751
    الإعجابات المتلقاة:
    656
    اختي الكريمة من المسلمين
    اسمحي لي اولا و قبل كل شيء ان الفت انتباهك الى انك تتحاملين كثيرا في الرد على موضوعات الاخوة في هذا المنتدى ...... هكذا كنت انا ايضا في مشاراكاتي الاولى على هذا المنتدى العزيز على القلب..... انا لا احاول ان اقمعك لا سمح الله .... بل على العكس اشجعك ان تقفي مع نفسك لتساليها لما تكتبين اصلا في هذا المنتدى ..... انا واثق انك لا تكتبين فقط لانك تريدين ان تكتبين .... و انما للتعبير عن رايك و افكارك بكل اريحية ....من دون الدخول في جدالات عقيمة لا طائل معها.....
    ثانيا انا اكتب اختي الكريمة في هذا المنتدى مواضيع خاصة بي قبل كل شيء.... لاتواصل مع روحي من جهة ....و من جهة اخرى تاسيس طريقة جديدة لفهم الظواهر الروحية من خلال الكتاب و السنة ....من خلال فكرة التفكير خارج الصندوق...... لتخرجني من الانسداد الفكري الذي تعيشه الامة الاسلامية .... مع الحرص على عدم افشاء ما سكت عنه الشرع ..... و لو افشيت كل ما عندي في هذا المنتدى لكفرني معظم الاعظاء....


    اختي الكريمة لن احاول ان ازايد على ردك..... لاني بحمد الله نضجت في هذا المنتدى الذي قدم لي خدمة كبيرة انا معترف بها.....حيث اكتسبت بفضله ما يسمى باليقظة الذهنية....

    بالنسبة لقولك

    سارد و اقول الخضر عليه السلام علم بامر السفينة و الفتي ...... و ذلك من علم الغيب على ما اعتقد و قد اخبرنا به الله عز و جل في القران.
    اما في السنة فبعد وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم سألوا فاطمة ماذا همس لك فبكيتي وماذا همس لك فضحكت!
    قالت فاطمة: لأول مرة قال لي يا فاطمة اني ميت الليلة. فبكيت!
    ولما وجد بكائي رجع وقال لي: انت يا فاطمة اول أهلي لحاقاً بي. فضحكت!


    اقول قولي هذا و استغفر الله العلي العظيم و السلام.
     
    #8
    آخر تعديل: ‏15 نوفمبر 2017 في 9:44 مساءاً
  9. من المسلمين

    من المسلمين عضو مشارك

    المشاركات:
    372
    الإعجابات المتلقاة:
    416
    الجنس:
    أنثى


    أشكرك أخي الكريم "التنين الذهبي" على نصيحتك الشخصية, وأسأل الله أن يلهمني رشدي, ويهديني لأقرب من هذا رشدا.

    أخي بالنسبة لعلم الغيب, لعلك لم تنتبه جيداً لكلامي ومغزاه, قد ذكرتُ لك بأن الله يظهر على غيبه من يشاء من رسول أو نبي أو عبد صالح , وأنه يوحي ما يشاء من علم الغيب لمن يشاء من عباده الصالحين المصطفين, ودعمت كلامي هذا بآيات بينات .

    إنماالذي أستنكره يا أخي هو مخالفة رسول الله عليه الصلاة والسلام في التعامل مع الغيب من حيث أنه ورغم أن الله قد يُطلع على غيبه (ولا اقول أن ولياً اطلع فشتان!) من يشاء من عباده الصالحين , إلا أن رسول الله عليه الصلاة والسلام كان يقول لا أعلم الغيب (تأمل هذه), في حين أننا نرى غيره ومن هم دونه بكل جرأة يتحدثون عن اطلاعهم على الغيب أو اطلاع مشايخهم الذي يصل إلى اللوح المحفوظ, بل إلى حد الاثبات والمحو في أم الكتاب كما ذكرت أخي! بلا برهان من الله ولا بينة من كتابه.

    الله هو من أعلمنا بأمر العبد الصالح وما أتاه الله من علم ورسول الله عليه الصلاة والسلام هو من أعلم فاطمة بذلك النبأ , والبينة عندنا من الكتاب المبين , ثم من ما صح عن رسول الله عليه الصلاة والسلام , فمن جاء بعد انقطاع وحي النبوة يزعم أنه يوحى إليه أو أنه يعلم الغيب أو يمحو ويثبت في الكتاب, فهذا مخالف لما كان عليه رسول الله عليه الصلاة والسلام, وتعاليمه, ورسول الله كان أولى بها من أي "ولي صالح"ّ!

    ولا يصح مقارنته بالخضر عليه السلام, فنحتج على المخالف, لأن الله تعالى هو من أعلمنا بشأن العبد الصالح.. لكن ليس بين أيدينا بينة من الكتاب أو السنة بأن "الولي فلان" اطلع على الغيب أو "القطب علان" محا وأثبت في الكتاب.!
    وتعلم ولا بد كم من أدعياء كذبة أو مفتونين.. لذا وجب السكوت عن الخوض في هكذا أمور.

    الدين قد تم والحمد لله رب العالمين , وأحاديث الغيب والمكاشفات لا تجلب سوى الفتن, والأولى بالولي الصالح أن يخفي حاله, لا أن يعلن عنه, أو يعلن عن حاله مريدونه.

    أرجو أني بينت لك مقصدي , ووفقك الله إلى ما يحب ويرضى من القول والفعل, ونحن جميعاً معك.
     
    #9
  10. التنين الدهبي

    التنين الدهبي عضو مشارك

    المشاركات:
    751
    الإعجابات المتلقاة:
    656
    أختي الكريمة من المسلمين سلام الله عليك , أما بعد.
    ليس هناك مخالفة للرسول صلى الله عليه و سلم .... كل ما في الأمر أنني منذ أمد بعيد تعلمت في هذا المنتدى العزيز على القلب أن لا أزايد بالقران مع أي احد من الأعضاء ....حتى لا أقع فريسة جدال عقيم معلومة نتيجته مسبقا.....ضيفي على ذلك أن كل من اصطدمت معهم .... يستدلون بعلم الظاهر مما يجعلهم يناقشون أمور بشكل سطحي إلى حد السخافة....... في حين كنت أحاول أن أنبههم إلى معان باطنية عميقة ..... لكن لا حياة لمن تنادي....... و لهذا السبب أنا أجبت فقط على تساؤلك الذي جاء في المشاركة السابقة من دون أن ادخل معك في أمور أكثر عمقا .....


    أختي الكريمة كلامك كله جميل و هذا ما يشجعني أن أرد على لبس قد وقع فيه حتى صفوة العلماء..... و هو الفرق بين علم الكتاب و علم الغيب...... و اظهر مسألة من علم الظاهر .... و اسكت عن الباطن.

    فعلم الغيب هو ما استأثر بعلمه الله و حده و لم يطلع عليه احد من مخلوقاته كالملائكة المقربون و الأنبياء و الرسل فضلا عن الأولياء ...... لقول الله تعالى :
    " قُل لَّا يَعْلَمُ مَن فِى ٱلسَّمَٰوَٰتِ وَٱلْأَرْضِ ٱلْغَيْبَ إِلَّا ٱللَّهُ ۚ وَمَا يَشْعُرُونَ أَيَّانَ يُبْعَثُونَ"
    " وَعِنْدَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ لَا يَعْلَمُهَا إِلَّا هُوَ"
    " عَٰلِمُ ٱلۡغَيۡبِ فَلَا يُظۡهِرُ عَلَىٰ غَيۡبِهِۦٓ أَحَدًا إِلَّا مَنِ ٱرۡتَضَىٰ مِن رَّسُول"
    "وَلَوۡ كُنتُ أَعۡلَمُ ٱلۡغَيۡبَ لَٱسۡتَكۡثَرۡتُ مِنَ ٱلۡخَيۡرِ وَمَا مَسَّنِيَ ٱلسُّوٓءُۚ إِنۡ أَنَا۠ إِلَّا نَذِير وَبَشِير لِّقَوۡم يُؤۡمِنُونَ"


    أما علم الكتاب هو ما كتب في اللوح المحفوظ قبل خلق الخلق .... قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( إنّ أول ما خلق الله القلم، فقال له: اكتب، قال: رب وماذا أكتب؟، قال: اكتب مقادير كل شيء حتى تقوم الساعة).

    و علم الكتاب يطلع عليه الملائكة و الأنبياء و الرسل و بعض الأصفياء .
    لقول الله تعالى " وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال إني أعلم ما لا تعلمون "


    فالملائكة علمت مسبقا قبل خلق ادم عليه السلام من اللوح المحفوظ أن ذريته ستفسد و تسفك الدماء ..... لكن الله استأثر بأمور أخرى في علم الغيب لا تعلمها الملائكة لذلك قالت الملائكة " قالوا سبحانك لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العليم الحكيم" .

    فعلم الكتاب هو في متناول من خصهم الله بذلك كالملائكة و الأنبياء و الرسل و الأولياء و منهم من أذن لهم في التصرف فيه يمحون بإذنه ما يشاء و يثبتون ما يشاء كالخضر عليه السلام الذي محا وجود الفتى و ثبث الكنز لكن في عالم الملك و الشهادة .... و الذي قال " أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن يَرْتَدَّ إِلَيْكَ طَرْفُكَ ۚ" محا و ثبث لكن في عالم الملكوت أي من اللوح... و لكل مقامه.

    أتمنى أن أكون قد بينت اللبس الواقع بين علم الغيب و علم الكتاب و استغفر الله و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.
     
    #10