سلاح الملائكة وقتالهم !!!

إنضم
29 يوليو 2015
المشاركات
269
الإعجابات
531
الجنس
ذكر
#1
جميعنا قرأ فى كتاب الله عن الملائكة .... واعجب ما قرأنا هو ما تناولته الايات عن غزوة بدر ومشاركة الملائكة فى القتال
وهنا أطرح تساؤلات لم نجرؤ ا نحن أهل الاسلام على تساؤلها لأنفسنا وهنا ايضا سأحاول ان أجيب عليها باذن الله ...


فمثلا .... لم نوع القرآن فى اعداد الملائكة فتارة يقول تعالى انه ارسل الفا وتارة انه ارسل ثلاثة الاف وتارة انه ارسل خمسة آالاف !!

ايضا لو كان عدد المشركين فى بدر كما اتفقت الروايات انهم فى حدود الاف رجل فهل يحتاج هذا العدد البسيط لهذا العدد المهول من الملائكة ؟....

الا يستطيع ملك واحد ان يبيد جيوشا اضعاف هذا العدد؟!

هل رأى المؤمنون الملائكة فعلا ؟!

لم أمرت الملائكة ان تضرب فى موضعين طبقا للايات (فاضربوا فوق الاعناق واضربوا منهم كل بنان) ؟!!!

والكثير والكثير من التساؤلات التى سأحاول توضيحها لكى نفهم للمرة الأولى مفهوم الملائكة فى كتاب الله

لنبدأ من كتاب الله

يقول تعالى مخاطبا المؤمنين فيما يخص غزوة بدر ..

إِذْ تَسْتَغِيثُونَ رَبَّكُمْ فَاسْتَجَابَ لَكُمْ أَنِّي مُمِدُّكُم بِأَلْفٍ مِّنَ الْمَلَائِكَةِمُرْدِفِينَ (9) وَمَا (جَعَلَهُ )اللَّهُ إِلَّا بُشْرَىٰ وَلِتَطْمَئِنَّ بِهِ قُلُوبُكُمْ ۚ وَمَا النَّصْرُ إِلَّا مِنْ عِندِ اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ (10) إِذْ يُغَشِّيكُمُ النُّعَاسَأَمَنَةًمِّنْهُوَيُنَزِّلُ عَلَيْكُم مِّنَ السَّمَاءِ مَاءً لِّيُطَهِّرَكُم بِهِ وَيُذْهِبَ عَنكُمْ رِجْزَ الشَّيْطَانِ وَلِيَرْبِطَ عَلَىٰ قُلُوبِكُمْ وَيُثَبِّتَ بِهِ الْأَقْدَامَ (11) إِذْ يُوحِي رَبُّكَ إِلَى الْمَلَائِكَةِ أَنِّي مَعَكُمْ فَثَبِّتُوا الَّذِينَ آمَنُوا ۚ سَأُلْقِي فِي قُلُوبِ الَّذِينَ كَفَرُوا الرُّعْبَ فَاضْرِبُوا فَوْقَ الْأَعْنَاقِ وَاضْرِبُوا مِنْهُمْ كُلَّ بَنَانٍ

وهنا لنبدأ فى طرح التساؤلات ....

- كيف استجاب الله لاستغاثة اهل بدر ؟!

-كيف كان المدد الملائكى من الله لأهل بدر ؟!

-لم قال الله عن الملائكة انهم مردفين (متتابعين )؟!

-لفظ (جعله ) هل كان المقصود به الملائكة أم شئ آخر ... ؟!!

- و لو كان المقصود هم الملائكة فهل الصواب ان يقول وما جعله أم وما جعلهم ؟!

- ولتطمئن به قلوبكم .... ما الذى ستطمئن به قلوبهم ؟!

- كيف غشاهم النعاس فى الحرب ولم غشاهم النعاس ؟!!

-(أمنة منه ) علام تعود لفظة منه فى الآية هل الأمنة من الله ام من شئ آخر ... ؟!

- (فَثَبِّتُوا الَّذِينَ آمَنُوا) كيف ثبت الملائكة الذين أمنوا ؟!

-(سَأُلْقِي فِي قُلُوبِ الَّذِينَ كَفَرُوا الرُّعْبَ)كيف القى الله الرعب فى قلوب الذين كفروا ؟!

- (فَاضْرِبُوا فَوْقَ الْأَعْنَاقِ وَاضْرِبُوا مِنْهُمْ كُلَّ بَنَانٍ) ما هو الذى فوق العنق؟ و لم هاذين الموضعين بالذات ؟؟


يتبع ........... pngtree-Lightning-Landscape-Sky-Country-background-photo-203566.jpg
 
التعديل الأخير:
إنضم
29 يوليو 2015
المشاركات
269
الإعجابات
531
الجنس
ذكر
#2
(هُوَ الَّذِي يُرِيكُمُ (الْبَرْقَ ) خَوْفًا وَطَمَعًا وَيُنْشِئُ السَّحَابَ الثِّقَالَ (12 )وَيُسَبِّحُ (الرَّعْدُ ) بِحَمْدِهِ وَ(الْمَلَائِكَةُ) مِنْ خِيفَتِهِ وَيُرْسِلُ (الصَّوَاعِقَ) فَيُصِيبُ بِهَا مَنْ يَشَاءُ وَهُمْ يُجَادِلُونَ فِي اللَّهِ وَهُوَ شَدِيدُ الْمِحَالِ( 13)الرعد

لطالما اقترن البرقوالرعدوالصواعق فى كتاب الله معا

- يعرف البرق على انه النار التى نراها فى السماء نتيجة تصادم شحنات السحب المختلفة .

- تعرف الصاعقة على انها البرق الموجه نحو هدف ما .


وَيُسَبِّحُ (الرَّعْدُ ) بِحَمْدِهِ وَ(الْمَلَائِكَةُ) مِنْ خِيفَتِهِ وَيُرْسِلُ (الصَّوَاعِقَ) فَيُصِيبُ بِهَا مَنْ يَشَاءُ وَهُمْ يُجَادِلُونَ فِي اللَّهِ وَهُوَ شَدِيدُ الْمِحَالِ( 13)الرعد

فى هذه الاية ذكر الله الرعد وخصه بالتسبيح
* وذكر الملائكة
* وذكر الصواعق
* فأين البرق؟


هل هذا يدل على علاقة بين الملائكة وبين البرق؟!

يَكَادُ الْبَرْقُ يَخْطَفُ أَبْصَارَهُمْ ۖ كُلَّمَا أَضَاءَ لَهُم مَّشَوْا فِيهِ وَإِذَا أَظْلَمَ عَلَيْهِمْ قَامُوا ۚ وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ لَذَهَبَ بِسَمْعِهِمْ وَأَبْصَارِهِمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ

الروم - الآية 24وَمِنْ آيَاتِهِ يُرِيكُمُ الْبَرْقَخَوْفًا وَطَمَعًا وَيُنَزِّلُ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَيُحْيِي بِهِ الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ

- الله يعذب الاقوام ويخيفهم بالصواعق التى هى برق موجه نحو هدف ما ...
  • يَجْعَلُونَ أَصَابِعَهُمْفِيآذَانِهِمْمِنَالصَّوَاعِقِحَذَرَالْمَوْتِ ﴿١٩ البقرة﴾

  • وَيُرْسِلُ الصَّوَاعِقَفَيُصِيبُ بِهَامَنْ يَشَاءُ ﴿١٣ الرعد﴾
    • فَإِنْ أَعْرَضُوا فَقُلْ أَنْذَرْتُكُمْصَاعِقَةً مِثْلَ صَاعِقَةِعَادٍ وَثَمُودَ(13فصلت)
    • فَأَخَذَتْهُمْصَاعِقَةُالْعَذَابِالْهُونِبِمَاكَانُوايَكْسِبُونَ ﴿١٧ فصلت﴾

    • فَعَتَوْا عَنْ أَمْرِرَبِّهِمْ فَأَخَذَتْهُمُالصَّاعِقَةُ وَهُمْ يَنْظُرُونَ ﴿٤٤ الذاريات﴾
الملائكة تستخدم البرق( سلاح الملائكة ) وتوجههة نحو الاهداف لتكون صاعقة تضرب الرؤوس( فوق الاعناق ) وتضرب منهم كل طرف (بنان) وهى من صفات الصواعق انها تضرب الاطراف

لقد كان البرقهو المدد الالهى للمؤمنين فى بدر وهو الذى كان بشرى للمؤمنين وهو الذى كان خوفا ورعبا على الكافرين وتثبيتا لأقدام المؤمنين وقد كان النعاس أمنة من البرق الذى كان يدوى فيقذف الرعب فى قلوب الكافرين والتتابع والتتالى العددى من الالف الى ثلاثة الاف الى خمسة الاف هو دلالة على عدد الصواعق وتزايدها فى ثلاث مراحل والتى كانت تضرب يمنة ويسرة وتصيب وترعب الكافرين فقد كان الوصف وصفا دقيقا لجو ملبد بالغيوم حيث بدأت تبرق وترعد لكن الله غشي المؤمنين بالنعاس رحمة وبقى الكافرين على يقظتهم يجعلون اصابعهم فى اذانهم من الصواعق حذر الموت ثم نزل المطر على المؤمنين وأذهب الله عنهم رجز الشيطان

إِذْ يُغَشِّيكُمُ النُّعَاسَ أَمَنَةً مِّنْهُ وَيُنَزِّلُ عَلَيْكُم مِّنَ السَّمَاءِ مَاءً لِّيُطَهِّرَكُم بِهِ وَيُذْهِبَ عَنكُمْ رِجْزَ الشَّيْطَانِ وَلِيَرْبِطَ عَلَىٰ قُلُوبِكُمْ وَيُثَبِّتَ بِهِ الْأَقْدَامَ (11)

db537c86-4a9e-4b24-912e-067228e91661_16x9_1200x676.jpg
 
التعديل الأخير:
إنضم
15 يوليو 2016
المشاركات
332
الإعجابات
295
الجنس
ذكر
#4
الملائكة انواع وكل نوع متخصص بشيء من الطبيعة او قل الصفات الاربع للماده الماء والتراب الهواء والنار البرق مثل من النار وملك الجبال الذي نزل على رسول عليه الصلاة والسلام مثلا ترابي وهكذا هذا تصنيف البشر طبعا للملائكة وبهذا لكل صنف سلاح خاص به والله اعلم