روايات دان براون

إنضم
23 فبراير 2019
المشاركات
3
الإعجابات
3
الجنس
أنثى
#1
غلاف_الحصن_الرقمي.jpeg

الحصن الرقمي هي أولى روايات الكاتب الأمريكي دان براون، وصدرت في عام 1998.في هذه الرواية يُقدم دان براونالخطوط الأولية للنظريات التي شغلت رواياته فيما بعد، المؤامرة الكبرى من قبل أطراف خفية، تمارس الخديعة ضد الأشخاص العاديين بدعوى حمايتهم.

تدور هذه الرواية في أروقة وكالة الأمن القومي (إن إس إيه)الأمريكية الحكومية، وفي إسبانيا واليابان. وتقوم فكرة الرواية على فكرة تمرد أحد موظفي وكالة إن إس إيه السابقين، وتركه للمؤسسة التي تقوم بمراقبة شبكة الانترنت حول العالم، وكرد فعل انتقامي منها يقوم بعمل برنامج تشفير ليس له مثيل أسماه الحصن الرقمي، وسيكون هذا الحصن مخبأ أسرار كل الذين لا يرغبون في أن تتجس عليهم الوكالة عبر حاسوبها العملاق (الترانسلتر)، وتعهد بنشره في العالم مالم تعترف الوكالة بوجود الترانسلتر، تتصاعد الأحداث مع موت المبرمج، وتظهر حقيقة برنامجالحصن الرقمي الذي وقع الترانسلتر في فخه، وسيكون على الأبطال أن يحلو الشفرة ليعطلوا عمل الحصن الرقمي.
تتحدث هذه الرواية عن تأثير الهجوم النووي على هيروشيما وناجازاكي في اليابان، وعن الرغبة في الانتقام من السطوة الأمريكية على العالم. كما تتحدث عن قوة الوكالات الأمريكية السرية، ومدى نفوذها في العالم، وسيطرتها الكبيرة. وتناقش مسألة حرية الناس الشخصية، وحقهم في حفظ خصوصياتهم من تطفل المؤسسات الكبرى التي تعرف كل شيء عن كل شخص، بأي لغة في العالم.

حقيقة_الخديعة-دان_براون.png

حقيقة الخديعة، رواية صدرت عام 2001 من تأليف الكاتبالأمريكي دان براونالثالثة.
و كغيرها من رواياته، اعتمدت على نظرية مؤامرة سرية تدور في غفلة من المواطنين العاديين.
تتحدث هذه الرواية عن مؤامرة تقوم بها وكالة الأبحاث الأمريكية مع وكالة ناسا لإقناع العالم بحقيقة حجر نيزكي، خلال السباق إلى البيت الأبيض، وذلك لأغراض إسكات الانتقادات الموجهة إلى الوكالة، ولأغراض خفية. عبر فرقة دلتا فورس يسعى المتآمرون لإسكات العلماء الذين اكتشفوا الحقيقة، لكن الحقيقة تظهر في النهاية. حقيقة الخديعة.
تُناقش هذه الرواية فساد السياسيين الأمريكيين، وسطوة وسائل الإعلام الكبرى، كما تناقش قوة الوكالات الخاصة، والفرق التي لا يعلم الناس عنها.
أيضاً تناقش مفاهيم كالولاء للوطن والعائلة، وتقديم الوطن على العائلة في الولاء.
و تتحدث عن الاكتشافات العلمية الجديدة غير المعروفة.

The_Lost_Symbol_Arabic.jpg
الرمز المفقود (بالإنجليزية: The Lost Symbol) والتي كانت تعرف سابقاً باسم 'مفتاح سليمان' (بالإنجليزية: The Solomon Key) وهي رواية للمؤلف دان براون. وهي الرواية الثالثة التي تتضمن مغامرات شخصية روبرت لانغدون البروفسور في جامعة هارفارد، وصدر الكتاب في 15 سبتمبر 2009. طبعت 6.5 مليون نسخة من الكتاب بصورة مبدئية قبل الإصدار، وهو أعلى رقم في تاريخ النشر. وخلال اليوم الأول بيعت أكثر من مليون نسخة في الولايات المتحدة وكندا وبريطانيا ولذلك تعتبر أسرع رواية مبيعاً في التاريخ.

ملخص الرواية:
تحذير : المعلومات أسفله قد تكشف بعض أحداث الرواية.
العاصمة واشنطن: تتمّ دعوة أستاذ علم الرموز فيجامعة هارفرد، "روبرت لانغدون"، في اللحظة الأخيرة لإلقاء محاضرة مسائيّة في مبنى الكابيتول. ولكن، وبعد لحظات من وصوله، يتمّ اكتشاف شيء مثير للاضطراب في وسط قاعة "الروتوندا"، شيءٌ تمّ تشفيره على نحو مروّع بخمسة رموز غامضة. عرف "لانغدون" أنّها دعوة قديمة تقود مستلمها إلى حكمة باطنية سريّة ضائعة. وحين يتعرّض مُرشد "لانغدون" الموقّر، "بيتر سولومون"، المحسنوالماسوني البارز، إلى الخطف، يدرك "لانغدون" أنّ أمله الوحيد في إنقاذ حياة صديقه هو قبول تلك الدعوة الغامضة، أيًا يكن المكان الذي تقود إليه. سرعان ما تجرف الأحداث "لانغدون" خلف واجهةِ أهمّ مدينة تاريخية في أميركا، عبر الحجرات والهياكل والأنفاق السريّة الموجودة فيها. وكلّ ما هو مألوف يتحوّل إلى عالم غامض وسرّي لماضٍ مخبّأ ببراعة، بدا فيه أنّ الأسرار الماسونية والاكتشافات غير المسبوقة تقوده إلى حقيقة واحدة لا تصدّق.


256px-رواية_ملائكة_وشياطين.jpg
هذه الرواية هي مغامرة البروفيسور روبرت لانغدونبطل رواية شيفرة دا فينشي - الأولى، والتي قادته إلى متاهات وأقبية الفاتيكان بحثاً عن حقيقة تنظيم سري قديم يُعتقد أنه نشأ لمعاداة الكنيسة ويُسمىالمتنورون (بالإنجليزية: The Illuminati)، حيث يعتقد أن مجموعة المستنيرين انبعثت من التراب لتنتقم من الكنيسة عبر تدمير الفاتيكان.
تبدأ الرواية بمقتل عالم يدعى ليوناردو فيترا ووشم شعار المستنيرين على صدره، ثم تتوالى الأحداث ليلة اختيار البابا الجديد، فيعم الذعر العالم إثر عمليات القتل المروعة للكرادلة الأربعة المرشحين لمنصب البابا، ونقش أحد رموز العناصر الأربعة على صدر كل منهم، وصولاً إلى ماسة المستنيرين الكاملة.
اقتباسات من الرواية :
  • الخوف يشلّ أكثر من اي أداة حرب أخرى
  • “الإرهاب"، قال البروفيسور في محاضرته: "لديه هدف فريد من نوعه، أتعلمون ما هو؟".
أحد الطلاب: "قتل الناس الأبرياء؟" "خطأ، ليس الموت سوى منتج جانبي للإرهاب". "عرض القوة؟" "كلا، فهذه أضعف طريقة للإقناع" "إيقاع الرعب والذعر في النفوس؟". "صحيح.. إن الهدف من الإرهاب هو وبكل بساط إيقاع الرعب والهول في النفوس، فالخوف يُضعف الإيمان ويقوّض أسسه، إنه يضعف العدو من الداخل، مسببا بالتالي هلع واضطراب العامة. دوّنوا هذا.. ليس الإرهاب تعبيرا عن الغضب، إنما هو كناية عن سلاح سياسي. أزيحوا الستار عن الواجهة الكاذبة والزائفة التي تختبئ وراءها الحكومات زاعمة أنها معصومة عن الخطأ، وأن نجاحها مؤكد، وسوف ترون كيف أنكم بالتالي تزعزعون إيمان شعوبها بها". حيث اننان قد وصلنا في النهاية إلى شيئين يجب علينا ان نصدقهم فوالله ان الخوف موجود بيننا في كل مكان في المنزل والمدرسه والجامعه والمستشفي الا ببيت الله فعلينا جميعا ان نلتزم بيت الله فان به مغفره وحفظ من الشياطين
"زعزعة الإيمان؟" كيف ستكون ردود فعل الناس في العالم عندما يرون رجال الدين يموتون ميتة الكلاب؟ إن كان إيمان الكاهن لم ينجّه من قوى الشيطان فما هو الأمل الذي بقي لدينا نحن عامة الناس؟
الإيمان لا يحميكم، الطب والأكياس الهوائية تحميكم، استثمروا إيمانكم في شيء ذو نتائج حقيقية وملموسة، متى كانت المرة الأخيرة التي سار فيها أحدهم على الماء؟ تنتمي العجائب الحديثة إلى العلم.. الكمبيوتر واللقاحات والمحطات الفضائية، وحتى عجيبة الخلق الإلهية.. مادة من لا شيء.. العلم هو لله
  • العدو الأكثر خطورة هو الذي لا يخشاه أحد.
غلاف_كتاب_شيفرة_دافنتشي.jpg

تبدأ بالتحديد من متحف اللوفر الشهير عندما يستدعي عالم أمريكي يدعى الدكتور روبرت لانغدون أستاذ علم الرموز الدينية في جامعةهارفارد على أثر جريمة قتل في متحف اللوفر لأحد القيمين على المتحف وسط ظروف غامضة، ذلك أثناء تواجده فيباريس لإلقاء محاضرة ضمن مجاله العلمي. يكتشف لانغدون ألغاز تدل على وجود منظمة سرية مقدسة امتد عمرها إلى مئات السنين وكان من أحد أعضائها البارزين العالم مكتشف الجاذبية إسحاق نيوتنوالعالم الرسام ليوناردو دا فينشي. تدور أغلب أحداث الرواية حول اختراعات وأعمال دافنتشي الفنية. اكتشف لانغدون والفرنسية الحسناء صوفي نوفو خبيرة فك الشفرات -والتي يتضح لاحقا أن لها دور كبير في الرواية- سلسلة من الألغاز الشيقة والمثيرة والتي تستدعى مراجعة التاريخ لفك ألغازه وسط مطارده شرسة من أعضاء منظمة كاثوليكية تسعى للحصول على السر.

ملخص الرواية:
يتناول الكتاب محاولات روبرت لانغدون، أستاذ الرموز الدينية بجامعة هارفارد، لحل لغز مقتل أمين متحف اللوفر المعروف جاك سونيير في باريس. يشير عنوان الرواية، بجانب أشياء آخرى، إلى حقيقة أن جسد سونيير وجد في جناح دينون في متحف اللوفر عاريًا ومتخذًا وضع إحدى لوحات ليوناردو دا فينشي الشهيرة وهي الرجل الفيتروفي وبجانبه كتبت رسالة غامضة ورسمت نجمة خماسية الزوايا على بطنه بدمه. وتفسير الرسائل المستترة داخل أشهر أعمال ليوناردو دا فينشي، (والتي لها علاقة بمفهوم الأنثى المقدسة) والمتضمنة الموناليزاوالعشاء الأخير تشارك بوضوح في حل اللغز.
يدور النزاع في الرواية حول حل لغزين اثنين:
  1. ما هو السر الذي كان سونيير يحميه والذي قاد إلى موته؟
  2. من هو العقل المدبر وراء الجريمة ووراء مقتل الحراس الثلاثة الآخرين؟
تدور الرواية حول عدة محاور متداخلة تلاحق عدة شخصيات طوال أجزاء مختلفة من الرواية. وأخيراً تترابط كل المحاور والشخصيات وتصل إلى حل في الجزء الأخير من الرواية.
يتطلب حل اللغز حل سلسلة من الأحاجي، متضمنةالجناس وعدد من الفوازير. ويتضح أن الحل يرتبط بصلة مباشرة بمكان الكأس المقدس المحتمل وبجمعية غامضة تسمى أخوية سيون، بالإضافة إلىالفرسان الداوية. وتتضمن القصة أيضاً التنظيم الكاثوليكي الملقب بأعمال الرب.

Inferno-cover.jpg

الجحيم (بالايطالية : inferno) رواية الكاتب الأمريكي دان براونصدرت سنة 2013، وهي الكتاب الخامس ضمن سلسلة شخصية روبرت لانغدون بعد كل من: ملائكة و شياطين و شيفرة دافينشي والرمز المفقود .

ملخص الرواية :
يفتح روبرت لانغدون، بروفيسور علم الرموز في جامعة هارفرد، عينيه في منتصف الليل متألماً من جرح في الرأس، ليكتشف أنه راقد في المستشفى لا يستطيع أن يتذكّر ما حدث معه خلال الساعات الست والثلاثين الأخيرة أو مصدر ذلك الشيء الرهيب الذي اكتشفه الأطباء بين أمتعته.
إثر هذا تدبّ الفوضى في عالم لانغدون ويضطر للهروب عبر أزقة مدينة فلورنسا برفقة شابة لطيفة تدعى سيينّا بروكس، التي تمكنت من إنقاذ حياته بفعل تصرفاتها الذكية، ليتبيّن له أن بحوزته مجموعة من الرموز الخطرة التي ابتدعها عالِمٌ فذّ.
تتسارع الأحداث عبر مواقع أثرية شهيرة، مثل قصر فيكيو، ويكتشف لانغدون وبروكس شبكة من السراديب القديمة، فضلاً عن نموذج علمي جديد ومخيف من شأنه أن يُستخدم إمّا لتحسين نوعية الحياة على الأرض أو تدميرها.
على هذه الخلفية، يصارع لانغدون خصماً رهيباً بينما يتشبث بلغز يأخذه إلى عالم الفنون الكلاسيكية والممرات السرية والعلوم المستقبلية، محاولاً اكتشاف الأجوبة ومعرفة مَن هو الجدير بثقته... قبل الانهيار الكبير.

رواية_الأصل_(الترجمة_العربية).jpg

الأصل أو Origin هي الروايةالخامسة لدان براون التي تنقل الأستاذ روبرت لانغدون منجامعة هارفارد إلى عالم - بات مألوفا لملايين من عشاق روايات براون - الفن والدين والقتل والأسرار التي ستدمر الأرض.

حاول دان براون في هذه الرواية الإجابة عن أصلالجنس البشري (وليس أصل الكون)، وإلى أين نتّجه نحن البشر، مجيبًا بذلك عن السؤالين الأكثر تداولًا وإثارةً للجدل منذ بدء البشرية وحتى اليوم، وذلك ضمن إطار ديني علمي غلب عليه طابع الخيال العلمي المسلّي. لقد لعب دان براون هذه المرة على الوتر الفاصل بين الإلحاد والإيمان، مع تحيّزه غير المباشر نحو الإلحاد من خلال بطل الرواية الثانوي “إدموند كيرش” نفسه. لذلك، سيلاحظ القارئ العربي بعض الاختلاف في هذه الرواية عن الروايات السابقة من ناحية الموضوع.
القصة :
تبدأ الرواية مع إدمون كيرش، الذى دعا المثقفين حول العالم إلى متحف جوجنهايم في بلباو، إسبانيا، للكشف عن آخر ما توصل إليه من نتائج.
بقية الكتاب ينطوي على مغامرات لانغدون في جميع أنحاء إسبانيا، مع مديرة متحف جوجنهايم الجميلة، في محاولة للعثور على كلمة السر لكمبيوتر كيرش حتى يكشف عن سر الحياة والحرية والسعي لتحقيق السعادة.
يلعب الكاتب البالغ من العمر 53 عامًا مع فكرة أن الحياة يمكن أن تنشأ باستخدام قوانين العلم.
وقد ذكرت دار النشر دووبلدي أن لانجدون يخوض في هذه الرواية مغامرة للإجابة عن اثنين من الأسئلة المعقدة في التاريخ البشري، حيث سيحدث اكتشاف عظيم في الأرض يكون هو الملهم للإجابة.

***********
هذا كل ما لدي من معلومات عن روايات دان براون اتمنى ان تكون اعجابتكم .
 

المرفقات

sofie

عضو جديد
إنضم
13 فبراير 2019
المشاركات
14
الإعجابات
11
الجنس
أنثى
#2
مشاهدة المرفق 4053

الحصن الرقمي هي أولى روايات الكاتب الأمريكي دان براون، وصدرت في عام 1998.في هذه الرواية يُقدم دان براونالخطوط الأولية للنظريات التي شغلت رواياته فيما بعد، المؤامرة الكبرى من قبل أطراف خفية، تمارس الخديعة ضد الأشخاص العاديين بدعوى حمايتهم.

تدور هذه الرواية في أروقة وكالة الأمن القومي (إن إس إيه)الأمريكية الحكومية، وفي إسبانيا واليابان. وتقوم فكرة الرواية على فكرة تمرد أحد موظفي وكالة إن إس إيه السابقين، وتركه للمؤسسة التي تقوم بمراقبة شبكة الانترنت حول العالم، وكرد فعل انتقامي منها يقوم بعمل برنامج تشفير ليس له مثيل أسماه الحصن الرقمي، وسيكون هذا الحصن مخبأ أسرار كل الذين لا يرغبون في أن تتجس عليهم الوكالة عبر حاسوبها العملاق (الترانسلتر)، وتعهد بنشره في العالم مالم تعترف الوكالة بوجود الترانسلتر، تتصاعد الأحداث مع موت المبرمج، وتظهر حقيقة برنامجالحصن الرقمي الذي وقع الترانسلتر في فخه، وسيكون على الأبطال أن يحلو الشفرة ليعطلوا عمل الحصن الرقمي.
تتحدث هذه الرواية عن تأثير الهجوم النووي على هيروشيما وناجازاكي في اليابان، وعن الرغبة في الانتقام من السطوة الأمريكية على العالم. كما تتحدث عن قوة الوكالات الأمريكية السرية، ومدى نفوذها في العالم، وسيطرتها الكبيرة. وتناقش مسألة حرية الناس الشخصية، وحقهم في حفظ خصوصياتهم من تطفل المؤسسات الكبرى التي تعرف كل شيء عن كل شخص، بأي لغة في العالم.

مشاهدة المرفق 4054

حقيقة الخديعة، رواية صدرت عام 2001 من تأليف الكاتبالأمريكي دان براونالثالثة.
و كغيرها من رواياته، اعتمدت على نظرية مؤامرة سرية تدور في غفلة من المواطنين العاديين.
تتحدث هذه الرواية عن مؤامرة تقوم بها وكالة الأبحاث الأمريكية مع وكالة ناسا لإقناع العالم بحقيقة حجر نيزكي، خلال السباق إلى البيت الأبيض، وذلك لأغراض إسكات الانتقادات الموجهة إلى الوكالة، ولأغراض خفية. عبر فرقة دلتا فورس يسعى المتآمرون لإسكات العلماء الذين اكتشفوا الحقيقة، لكن الحقيقة تظهر في النهاية. حقيقة الخديعة.
تُناقش هذه الرواية فساد السياسيين الأمريكيين، وسطوة وسائل الإعلام الكبرى، كما تناقش قوة الوكالات الخاصة، والفرق التي لا يعلم الناس عنها.
أيضاً تناقش مفاهيم كالولاء للوطن والعائلة، وتقديم الوطن على العائلة في الولاء.
و تتحدث عن الاكتشافات العلمية الجديدة غير المعروفة.

مشاهدة المرفق 4055
الرمز المفقود (بالإنجليزية: The Lost Symbol) والتي كانت تعرف سابقاً باسم 'مفتاح سليمان' (بالإنجليزية: The Solomon Key) وهي رواية للمؤلف دان براون. وهي الرواية الثالثة التي تتضمن مغامرات شخصية روبرت لانغدون البروفسور في جامعة هارفارد، وصدر الكتاب في 15 سبتمبر 2009. طبعت 6.5 مليون نسخة من الكتاب بصورة مبدئية قبل الإصدار، وهو أعلى رقم في تاريخ النشر. وخلال اليوم الأول بيعت أكثر من مليون نسخة في الولايات المتحدة وكندا وبريطانيا ولذلك تعتبر أسرع رواية مبيعاً في التاريخ.

ملخص الرواية:
تحذير : المعلومات أسفله قد تكشف بعض أحداث الرواية.
العاصمة واشنطن: تتمّ دعوة أستاذ علم الرموز فيجامعة هارفرد، "روبرت لانغدون"، في اللحظة الأخيرة لإلقاء محاضرة مسائيّة في مبنى الكابيتول. ولكن، وبعد لحظات من وصوله، يتمّ اكتشاف شيء مثير للاضطراب في وسط قاعة "الروتوندا"، شيءٌ تمّ تشفيره على نحو مروّع بخمسة رموز غامضة. عرف "لانغدون" أنّها دعوة قديمة تقود مستلمها إلى حكمة باطنية سريّة ضائعة. وحين يتعرّض مُرشد "لانغدون" الموقّر، "بيتر سولومون"، المحسنوالماسوني البارز، إلى الخطف، يدرك "لانغدون" أنّ أمله الوحيد في إنقاذ حياة صديقه هو قبول تلك الدعوة الغامضة، أيًا يكن المكان الذي تقود إليه. سرعان ما تجرف الأحداث "لانغدون" خلف واجهةِ أهمّ مدينة تاريخية في أميركا، عبر الحجرات والهياكل والأنفاق السريّة الموجودة فيها. وكلّ ما هو مألوف يتحوّل إلى عالم غامض وسرّي لماضٍ مخبّأ ببراعة، بدا فيه أنّ الأسرار الماسونية والاكتشافات غير المسبوقة تقوده إلى حقيقة واحدة لا تصدّق.


مشاهدة المرفق 4052
هذه الرواية هي مغامرة البروفيسور روبرت لانغدونبطل رواية شيفرة دا فينشي - الأولى، والتي قادته إلى متاهات وأقبية الفاتيكان بحثاً عن حقيقة تنظيم سري قديم يُعتقد أنه نشأ لمعاداة الكنيسة ويُسمىالمتنورون (بالإنجليزية: The Illuminati)، حيث يعتقد أن مجموعة المستنيرين انبعثت من التراب لتنتقم من الكنيسة عبر تدمير الفاتيكان.
تبدأ الرواية بمقتل عالم يدعى ليوناردو فيترا ووشم شعار المستنيرين على صدره، ثم تتوالى الأحداث ليلة اختيار البابا الجديد، فيعم الذعر العالم إثر عمليات القتل المروعة للكرادلة الأربعة المرشحين لمنصب البابا، ونقش أحد رموز العناصر الأربعة على صدر كل منهم، وصولاً إلى ماسة المستنيرين الكاملة.
اقتباسات من الرواية :
  • الخوف يشلّ أكثر من اي أداة حرب أخرى
  • “الإرهاب"، قال البروفيسور في محاضرته: "لديه هدف فريد من نوعه، أتعلمون ما هو؟".
أحد الطلاب: "قتل الناس الأبرياء؟" "خطأ، ليس الموت سوى منتج جانبي للإرهاب". "عرض القوة؟" "كلا، فهذه أضعف طريقة للإقناع" "إيقاع الرعب والذعر في النفوس؟". "صحيح.. إن الهدف من الإرهاب هو وبكل بساط إيقاع الرعب والهول في النفوس، فالخوف يُضعف الإيمان ويقوّض أسسه، إنه يضعف العدو من الداخل، مسببا بالتالي هلع واضطراب العامة. دوّنوا هذا.. ليس الإرهاب تعبيرا عن الغضب، إنما هو كناية عن سلاح سياسي. أزيحوا الستار عن الواجهة الكاذبة والزائفة التي تختبئ وراءها الحكومات زاعمة أنها معصومة عن الخطأ، وأن نجاحها مؤكد، وسوف ترون كيف أنكم بالتالي تزعزعون إيمان شعوبها بها". حيث اننان قد وصلنا في النهاية إلى شيئين يجب علينا ان نصدقهم فوالله ان الخوف موجود بيننا في كل مكان في المنزل والمدرسه والجامعه والمستشفي الا ببيت الله فعلينا جميعا ان نلتزم بيت الله فان به مغفره وحفظ من الشياطين
"زعزعة الإيمان؟" كيف ستكون ردود فعل الناس في العالم عندما يرون رجال الدين يموتون ميتة الكلاب؟ إن كان إيمان الكاهن لم ينجّه من قوى الشيطان فما هو الأمل الذي بقي لدينا نحن عامة الناس؟
الإيمان لا يحميكم، الطب والأكياس الهوائية تحميكم، استثمروا إيمانكم في شيء ذو نتائج حقيقية وملموسة، متى كانت المرة الأخيرة التي سار فيها أحدهم على الماء؟ تنتمي العجائب الحديثة إلى العلم.. الكمبيوتر واللقاحات والمحطات الفضائية، وحتى عجيبة الخلق الإلهية.. مادة من لا شيء.. العلم هو لله
  • العدو الأكثر خطورة هو الذي لا يخشاه أحد.
مشاهدة المرفق 4056

تبدأ بالتحديد من متحف اللوفر الشهير عندما يستدعي عالم أمريكي يدعى الدكتور روبرت لانغدون أستاذ علم الرموز الدينية في جامعةهارفارد على أثر جريمة قتل في متحف اللوفر لأحد القيمين على المتحف وسط ظروف غامضة، ذلك أثناء تواجده فيباريس لإلقاء محاضرة ضمن مجاله العلمي. يكتشف لانغدون ألغاز تدل على وجود منظمة سرية مقدسة امتد عمرها إلى مئات السنين وكان من أحد أعضائها البارزين العالم مكتشف الجاذبية إسحاق نيوتنوالعالم الرسام ليوناردو دا فينشي. تدور أغلب أحداث الرواية حول اختراعات وأعمال دافنتشي الفنية. اكتشف لانغدون والفرنسية الحسناء صوفي نوفو خبيرة فك الشفرات -والتي يتضح لاحقا أن لها دور كبير في الرواية- سلسلة من الألغاز الشيقة والمثيرة والتي تستدعى مراجعة التاريخ لفك ألغازه وسط مطارده شرسة من أعضاء منظمة كاثوليكية تسعى للحصول على السر.

ملخص الرواية:
يتناول الكتاب محاولات روبرت لانغدون، أستاذ الرموز الدينية بجامعة هارفارد، لحل لغز مقتل أمين متحف اللوفر المعروف جاك سونيير في باريس. يشير عنوان الرواية، بجانب أشياء آخرى، إلى حقيقة أن جسد سونيير وجد في جناح دينون في متحف اللوفر عاريًا ومتخذًا وضع إحدى لوحات ليوناردو دا فينشي الشهيرة وهي الرجل الفيتروفي وبجانبه كتبت رسالة غامضة ورسمت نجمة خماسية الزوايا على بطنه بدمه. وتفسير الرسائل المستترة داخل أشهر أعمال ليوناردو دا فينشي، (والتي لها علاقة بمفهوم الأنثى المقدسة) والمتضمنة الموناليزاوالعشاء الأخير تشارك بوضوح في حل اللغز.
يدور النزاع في الرواية حول حل لغزين اثنين:
  1. ما هو السر الذي كان سونيير يحميه والذي قاد إلى موته؟
  2. من هو العقل المدبر وراء الجريمة ووراء مقتل الحراس الثلاثة الآخرين؟
تدور الرواية حول عدة محاور متداخلة تلاحق عدة شخصيات طوال أجزاء مختلفة من الرواية. وأخيراً تترابط كل المحاور والشخصيات وتصل إلى حل في الجزء الأخير من الرواية.
يتطلب حل اللغز حل سلسلة من الأحاجي، متضمنةالجناس وعدد من الفوازير. ويتضح أن الحل يرتبط بصلة مباشرة بمكان الكأس المقدس المحتمل وبجمعية غامضة تسمى أخوية سيون، بالإضافة إلىالفرسان الداوية. وتتضمن القصة أيضاً التنظيم الكاثوليكي الملقب بأعمال الرب.

مشاهدة المرفق 4058

الجحيم (بالايطالية : inferno) رواية الكاتب الأمريكي دان براونصدرت سنة 2013، وهي الكتاب الخامس ضمن سلسلة شخصية روبرت لانغدون بعد كل من: ملائكة و شياطين و شيفرة دافينشي والرمز المفقود .

ملخص الرواية :
يفتح روبرت لانغدون، بروفيسور علم الرموز في جامعة هارفرد، عينيه في منتصف الليل متألماً من جرح في الرأس، ليكتشف أنه راقد في المستشفى لا يستطيع أن يتذكّر ما حدث معه خلال الساعات الست والثلاثين الأخيرة أو مصدر ذلك الشيء الرهيب الذي اكتشفه الأطباء بين أمتعته.
إثر هذا تدبّ الفوضى في عالم لانغدون ويضطر للهروب عبر أزقة مدينة فلورنسا برفقة شابة لطيفة تدعى سيينّا بروكس، التي تمكنت من إنقاذ حياته بفعل تصرفاتها الذكية، ليتبيّن له أن بحوزته مجموعة من الرموز الخطرة التي ابتدعها عالِمٌ فذّ.
تتسارع الأحداث عبر مواقع أثرية شهيرة، مثل قصر فيكيو، ويكتشف لانغدون وبروكس شبكة من السراديب القديمة، فضلاً عن نموذج علمي جديد ومخيف من شأنه أن يُستخدم إمّا لتحسين نوعية الحياة على الأرض أو تدميرها.
على هذه الخلفية، يصارع لانغدون خصماً رهيباً بينما يتشبث بلغز يأخذه إلى عالم الفنون الكلاسيكية والممرات السرية والعلوم المستقبلية، محاولاً اكتشاف الأجوبة ومعرفة مَن هو الجدير بثقته... قبل الانهيار الكبير.

مشاهدة المرفق 4059

الأصل أو Origin هي الروايةالخامسة لدان براون التي تنقل الأستاذ روبرت لانغدون منجامعة هارفارد إلى عالم - بات مألوفا لملايين من عشاق روايات براون - الفن والدين والقتل والأسرار التي ستدمر الأرض.

حاول دان براون في هذه الرواية الإجابة عن أصلالجنس البشري (وليس أصل الكون)، وإلى أين نتّجه نحن البشر، مجيبًا بذلك عن السؤالين الأكثر تداولًا وإثارةً للجدل منذ بدء البشرية وحتى اليوم، وذلك ضمن إطار ديني علمي غلب عليه طابع الخيال العلمي المسلّي. لقد لعب دان براون هذه المرة على الوتر الفاصل بين الإلحاد والإيمان، مع تحيّزه غير المباشر نحو الإلحاد من خلال بطل الرواية الثانوي “إدموند كيرش” نفسه. لذلك، سيلاحظ القارئ العربي بعض الاختلاف في هذه الرواية عن الروايات السابقة من ناحية الموضوع.
القصة :
تبدأ الرواية مع إدمون كيرش، الذى دعا المثقفين حول العالم إلى متحف جوجنهايم في بلباو، إسبانيا، للكشف عن آخر ما توصل إليه من نتائج.
بقية الكتاب ينطوي على مغامرات لانغدون في جميع أنحاء إسبانيا، مع مديرة متحف جوجنهايم الجميلة، في محاولة للعثور على كلمة السر لكمبيوتر كيرش حتى يكشف عن سر الحياة والحرية والسعي لتحقيق السعادة.
يلعب الكاتب البالغ من العمر 53 عامًا مع فكرة أن الحياة يمكن أن تنشأ باستخدام قوانين العلم.
وقد ذكرت دار النشر دووبلدي أن لانجدون يخوض في هذه الرواية مغامرة للإجابة عن اثنين من الأسئلة المعقدة في التاريخ البشري، حيث سيحدث اكتشاف عظيم في الأرض يكون هو الملهم للإجابة.

***********
هذا كل ما لدي من معلومات عن روايات دان براون اتمنى ان تكون اعجابتكم .
دان براون كاتب رائع جدا انا نفسي قرأت له خمسه من أعماله وهي رائعه جدا جدا وفيها من المعلومات العلميه والتاريخية ما يفيد وانصح الجميع بقرائتها
 
إنضم
15 يوليو 2016
المشاركات
332
الإعجابات
295
الجنس
ذكر
#3
مشاهدة المرفق 4053

الحصن الرقمي هي أولى روايات الكاتب الأمريكي دان براون، وصدرت في عام 1998.في هذه الرواية يُقدم دان براونالخطوط الأولية للنظريات التي شغلت رواياته فيما بعد، المؤامرة الكبرى من قبل أطراف خفية، تمارس الخديعة ضد الأشخاص العاديين بدعوى حمايتهم.

تدور هذه الرواية في أروقة وكالة الأمن القومي (إن إس إيه)الأمريكية الحكومية، وفي إسبانيا واليابان. وتقوم فكرة الرواية على فكرة تمرد أحد موظفي وكالة إن إس إيه السابقين، وتركه للمؤسسة التي تقوم بمراقبة شبكة الانترنت حول العالم، وكرد فعل انتقامي منها يقوم بعمل برنامج تشفير ليس له مثيل أسماه الحصن الرقمي، وسيكون هذا الحصن مخبأ أسرار كل الذين لا يرغبون في أن تتجس عليهم الوكالة عبر حاسوبها العملاق (الترانسلتر)، وتعهد بنشره في العالم مالم تعترف الوكالة بوجود الترانسلتر، تتصاعد الأحداث مع موت المبرمج، وتظهر حقيقة برنامجالحصن الرقمي الذي وقع الترانسلتر في فخه، وسيكون على الأبطال أن يحلو الشفرة ليعطلوا عمل الحصن الرقمي.
تتحدث هذه الرواية عن تأثير الهجوم النووي على هيروشيما وناجازاكي في اليابان، وعن الرغبة في الانتقام من السطوة الأمريكية على العالم. كما تتحدث عن قوة الوكالات الأمريكية السرية، ومدى نفوذها في العالم، وسيطرتها الكبيرة. وتناقش مسألة حرية الناس الشخصية، وحقهم في حفظ خصوصياتهم من تطفل المؤسسات الكبرى التي تعرف كل شيء عن كل شخص، بأي لغة في العالم.

مشاهدة المرفق 4054

حقيقة الخديعة، رواية صدرت عام 2001 من تأليف الكاتبالأمريكي دان براونالثالثة.
و كغيرها من رواياته، اعتمدت على نظرية مؤامرة سرية تدور في غفلة من المواطنين العاديين.
تتحدث هذه الرواية عن مؤامرة تقوم بها وكالة الأبحاث الأمريكية مع وكالة ناسا لإقناع العالم بحقيقة حجر نيزكي، خلال السباق إلى البيت الأبيض، وذلك لأغراض إسكات الانتقادات الموجهة إلى الوكالة، ولأغراض خفية. عبر فرقة دلتا فورس يسعى المتآمرون لإسكات العلماء الذين اكتشفوا الحقيقة، لكن الحقيقة تظهر في النهاية. حقيقة الخديعة.
تُناقش هذه الرواية فساد السياسيين الأمريكيين، وسطوة وسائل الإعلام الكبرى، كما تناقش قوة الوكالات الخاصة، والفرق التي لا يعلم الناس عنها.
أيضاً تناقش مفاهيم كالولاء للوطن والعائلة، وتقديم الوطن على العائلة في الولاء.
و تتحدث عن الاكتشافات العلمية الجديدة غير المعروفة.

مشاهدة المرفق 4055
الرمز المفقود (بالإنجليزية: The Lost Symbol) والتي كانت تعرف سابقاً باسم 'مفتاح سليمان' (بالإنجليزية: The Solomon Key) وهي رواية للمؤلف دان براون. وهي الرواية الثالثة التي تتضمن مغامرات شخصية روبرت لانغدون البروفسور في جامعة هارفارد، وصدر الكتاب في 15 سبتمبر 2009. طبعت 6.5 مليون نسخة من الكتاب بصورة مبدئية قبل الإصدار، وهو أعلى رقم في تاريخ النشر. وخلال اليوم الأول بيعت أكثر من مليون نسخة في الولايات المتحدة وكندا وبريطانيا ولذلك تعتبر أسرع رواية مبيعاً في التاريخ.

ملخص الرواية:
تحذير : المعلومات أسفله قد تكشف بعض أحداث الرواية.
العاصمة واشنطن: تتمّ دعوة أستاذ علم الرموز فيجامعة هارفرد، "روبرت لانغدون"، في اللحظة الأخيرة لإلقاء محاضرة مسائيّة في مبنى الكابيتول. ولكن، وبعد لحظات من وصوله، يتمّ اكتشاف شيء مثير للاضطراب في وسط قاعة "الروتوندا"، شيءٌ تمّ تشفيره على نحو مروّع بخمسة رموز غامضة. عرف "لانغدون" أنّها دعوة قديمة تقود مستلمها إلى حكمة باطنية سريّة ضائعة. وحين يتعرّض مُرشد "لانغدون" الموقّر، "بيتر سولومون"، المحسنوالماسوني البارز، إلى الخطف، يدرك "لانغدون" أنّ أمله الوحيد في إنقاذ حياة صديقه هو قبول تلك الدعوة الغامضة، أيًا يكن المكان الذي تقود إليه. سرعان ما تجرف الأحداث "لانغدون" خلف واجهةِ أهمّ مدينة تاريخية في أميركا، عبر الحجرات والهياكل والأنفاق السريّة الموجودة فيها. وكلّ ما هو مألوف يتحوّل إلى عالم غامض وسرّي لماضٍ مخبّأ ببراعة، بدا فيه أنّ الأسرار الماسونية والاكتشافات غير المسبوقة تقوده إلى حقيقة واحدة لا تصدّق.


مشاهدة المرفق 4052
هذه الرواية هي مغامرة البروفيسور روبرت لانغدونبطل رواية شيفرة دا فينشي - الأولى، والتي قادته إلى متاهات وأقبية الفاتيكان بحثاً عن حقيقة تنظيم سري قديم يُعتقد أنه نشأ لمعاداة الكنيسة ويُسمىالمتنورون (بالإنجليزية: The Illuminati)، حيث يعتقد أن مجموعة المستنيرين انبعثت من التراب لتنتقم من الكنيسة عبر تدمير الفاتيكان.
تبدأ الرواية بمقتل عالم يدعى ليوناردو فيترا ووشم شعار المستنيرين على صدره، ثم تتوالى الأحداث ليلة اختيار البابا الجديد، فيعم الذعر العالم إثر عمليات القتل المروعة للكرادلة الأربعة المرشحين لمنصب البابا، ونقش أحد رموز العناصر الأربعة على صدر كل منهم، وصولاً إلى ماسة المستنيرين الكاملة.
اقتباسات من الرواية :
  • الخوف يشلّ أكثر من اي أداة حرب أخرى
  • “الإرهاب"، قال البروفيسور في محاضرته: "لديه هدف فريد من نوعه، أتعلمون ما هو؟".
أحد الطلاب: "قتل الناس الأبرياء؟" "خطأ، ليس الموت سوى منتج جانبي للإرهاب". "عرض القوة؟" "كلا، فهذه أضعف طريقة للإقناع" "إيقاع الرعب والذعر في النفوس؟". "صحيح.. إن الهدف من الإرهاب هو وبكل بساط إيقاع الرعب والهول في النفوس، فالخوف يُضعف الإيمان ويقوّض أسسه، إنه يضعف العدو من الداخل، مسببا بالتالي هلع واضطراب العامة. دوّنوا هذا.. ليس الإرهاب تعبيرا عن الغضب، إنما هو كناية عن سلاح سياسي. أزيحوا الستار عن الواجهة الكاذبة والزائفة التي تختبئ وراءها الحكومات زاعمة أنها معصومة عن الخطأ، وأن نجاحها مؤكد، وسوف ترون كيف أنكم بالتالي تزعزعون إيمان شعوبها بها". حيث اننان قد وصلنا في النهاية إلى شيئين يجب علينا ان نصدقهم فوالله ان الخوف موجود بيننا في كل مكان في المنزل والمدرسه والجامعه والمستشفي الا ببيت الله فعلينا جميعا ان نلتزم بيت الله فان به مغفره وحفظ من الشياطين
"زعزعة الإيمان؟" كيف ستكون ردود فعل الناس في العالم عندما يرون رجال الدين يموتون ميتة الكلاب؟ إن كان إيمان الكاهن لم ينجّه من قوى الشيطان فما هو الأمل الذي بقي لدينا نحن عامة الناس؟
الإيمان لا يحميكم، الطب والأكياس الهوائية تحميكم، استثمروا إيمانكم في شيء ذو نتائج حقيقية وملموسة، متى كانت المرة الأخيرة التي سار فيها أحدهم على الماء؟ تنتمي العجائب الحديثة إلى العلم.. الكمبيوتر واللقاحات والمحطات الفضائية، وحتى عجيبة الخلق الإلهية.. مادة من لا شيء.. العلم هو لله
  • العدو الأكثر خطورة هو الذي لا يخشاه أحد.
مشاهدة المرفق 4056

تبدأ بالتحديد من متحف اللوفر الشهير عندما يستدعي عالم أمريكي يدعى الدكتور روبرت لانغدون أستاذ علم الرموز الدينية في جامعةهارفارد على أثر جريمة قتل في متحف اللوفر لأحد القيمين على المتحف وسط ظروف غامضة، ذلك أثناء تواجده فيباريس لإلقاء محاضرة ضمن مجاله العلمي. يكتشف لانغدون ألغاز تدل على وجود منظمة سرية مقدسة امتد عمرها إلى مئات السنين وكان من أحد أعضائها البارزين العالم مكتشف الجاذبية إسحاق نيوتنوالعالم الرسام ليوناردو دا فينشي. تدور أغلب أحداث الرواية حول اختراعات وأعمال دافنتشي الفنية. اكتشف لانغدون والفرنسية الحسناء صوفي نوفو خبيرة فك الشفرات -والتي يتضح لاحقا أن لها دور كبير في الرواية- سلسلة من الألغاز الشيقة والمثيرة والتي تستدعى مراجعة التاريخ لفك ألغازه وسط مطارده شرسة من أعضاء منظمة كاثوليكية تسعى للحصول على السر.

ملخص الرواية:
يتناول الكتاب محاولات روبرت لانغدون، أستاذ الرموز الدينية بجامعة هارفارد، لحل لغز مقتل أمين متحف اللوفر المعروف جاك سونيير في باريس. يشير عنوان الرواية، بجانب أشياء آخرى، إلى حقيقة أن جسد سونيير وجد في جناح دينون في متحف اللوفر عاريًا ومتخذًا وضع إحدى لوحات ليوناردو دا فينشي الشهيرة وهي الرجل الفيتروفي وبجانبه كتبت رسالة غامضة ورسمت نجمة خماسية الزوايا على بطنه بدمه. وتفسير الرسائل المستترة داخل أشهر أعمال ليوناردو دا فينشي، (والتي لها علاقة بمفهوم الأنثى المقدسة) والمتضمنة الموناليزاوالعشاء الأخير تشارك بوضوح في حل اللغز.
يدور النزاع في الرواية حول حل لغزين اثنين:
  1. ما هو السر الذي كان سونيير يحميه والذي قاد إلى موته؟
  2. من هو العقل المدبر وراء الجريمة ووراء مقتل الحراس الثلاثة الآخرين؟
تدور الرواية حول عدة محاور متداخلة تلاحق عدة شخصيات طوال أجزاء مختلفة من الرواية. وأخيراً تترابط كل المحاور والشخصيات وتصل إلى حل في الجزء الأخير من الرواية.
يتطلب حل اللغز حل سلسلة من الأحاجي، متضمنةالجناس وعدد من الفوازير. ويتضح أن الحل يرتبط بصلة مباشرة بمكان الكأس المقدس المحتمل وبجمعية غامضة تسمى أخوية سيون، بالإضافة إلىالفرسان الداوية. وتتضمن القصة أيضاً التنظيم الكاثوليكي الملقب بأعمال الرب.

مشاهدة المرفق 4058

الجحيم (بالايطالية : inferno) رواية الكاتب الأمريكي دان براونصدرت سنة 2013، وهي الكتاب الخامس ضمن سلسلة شخصية روبرت لانغدون بعد كل من: ملائكة و شياطين و شيفرة دافينشي والرمز المفقود .

ملخص الرواية :
يفتح روبرت لانغدون، بروفيسور علم الرموز في جامعة هارفرد، عينيه في منتصف الليل متألماً من جرح في الرأس، ليكتشف أنه راقد في المستشفى لا يستطيع أن يتذكّر ما حدث معه خلال الساعات الست والثلاثين الأخيرة أو مصدر ذلك الشيء الرهيب الذي اكتشفه الأطباء بين أمتعته.
إثر هذا تدبّ الفوضى في عالم لانغدون ويضطر للهروب عبر أزقة مدينة فلورنسا برفقة شابة لطيفة تدعى سيينّا بروكس، التي تمكنت من إنقاذ حياته بفعل تصرفاتها الذكية، ليتبيّن له أن بحوزته مجموعة من الرموز الخطرة التي ابتدعها عالِمٌ فذّ.
تتسارع الأحداث عبر مواقع أثرية شهيرة، مثل قصر فيكيو، ويكتشف لانغدون وبروكس شبكة من السراديب القديمة، فضلاً عن نموذج علمي جديد ومخيف من شأنه أن يُستخدم إمّا لتحسين نوعية الحياة على الأرض أو تدميرها.
على هذه الخلفية، يصارع لانغدون خصماً رهيباً بينما يتشبث بلغز يأخذه إلى عالم الفنون الكلاسيكية والممرات السرية والعلوم المستقبلية، محاولاً اكتشاف الأجوبة ومعرفة مَن هو الجدير بثقته... قبل الانهيار الكبير.

مشاهدة المرفق 4059

الأصل أو Origin هي الروايةالخامسة لدان براون التي تنقل الأستاذ روبرت لانغدون منجامعة هارفارد إلى عالم - بات مألوفا لملايين من عشاق روايات براون - الفن والدين والقتل والأسرار التي ستدمر الأرض.

حاول دان براون في هذه الرواية الإجابة عن أصلالجنس البشري (وليس أصل الكون)، وإلى أين نتّجه نحن البشر، مجيبًا بذلك عن السؤالين الأكثر تداولًا وإثارةً للجدل منذ بدء البشرية وحتى اليوم، وذلك ضمن إطار ديني علمي غلب عليه طابع الخيال العلمي المسلّي. لقد لعب دان براون هذه المرة على الوتر الفاصل بين الإلحاد والإيمان، مع تحيّزه غير المباشر نحو الإلحاد من خلال بطل الرواية الثانوي “إدموند كيرش” نفسه. لذلك، سيلاحظ القارئ العربي بعض الاختلاف في هذه الرواية عن الروايات السابقة من ناحية الموضوع.
القصة :
تبدأ الرواية مع إدمون كيرش، الذى دعا المثقفين حول العالم إلى متحف جوجنهايم في بلباو، إسبانيا، للكشف عن آخر ما توصل إليه من نتائج.
بقية الكتاب ينطوي على مغامرات لانغدون في جميع أنحاء إسبانيا، مع مديرة متحف جوجنهايم الجميلة، في محاولة للعثور على كلمة السر لكمبيوتر كيرش حتى يكشف عن سر الحياة والحرية والسعي لتحقيق السعادة.
يلعب الكاتب البالغ من العمر 53 عامًا مع فكرة أن الحياة يمكن أن تنشأ باستخدام قوانين العلم.
وقد ذكرت دار النشر دووبلدي أن لانجدون يخوض في هذه الرواية مغامرة للإجابة عن اثنين من الأسئلة المعقدة في التاريخ البشري، حيث سيحدث اكتشاف عظيم في الأرض يكون هو الملهم للإجابة.

***********
هذا كل ما لدي من معلومات عن روايات دان براون اتمنى ان تكون اعجابتكم .
هل هناك روابط لتحميل الكتب وهل يحكي قصص حقيقية ام خيال
 
الإعجابات: sofie
إنضم
23 فبراير 2019
المشاركات
3
الإعجابات
3
الجنس
أنثى
#4
هل هناك روابط لتحميل الكتب وهل يحكي قصص حقيقية ام خيال
نعم هنالك روابط للتحميل :
الحصن الرقمي : GdeFD
حقيقة الخدعيه : WxbZc
الرمز المفقود : OTAZ
ملائكة وشياطين : gq2yR
شيفرة دافنشي : nAat
الجحيم : eRwrY
الاصل : تحميل رواية . الأصل pdf – دان براون – مكتبة جدو
هذه كانت جميع روابط تحميل روايات دان براون.
اما بنسبة للروايات اذا كانت حقيقيه ام خيال : هي خيال
 
إنضم
15 يوليو 2016
المشاركات
332
الإعجابات
295
الجنس
ذكر
#6
نعم هنالك روابط للتحميل :
الحصن الرقمي : GdeFD
حقيقة الخدعيه : WxbZc
الرمز المفقود : OTAZ
ملائكة وشياطين : gq2yR
شيفرة دافنشي : nAat
الجحيم : eRwrY
الاصل : تحميل رواية . الأصل pdf – دان براون – مكتبة جدو
هذه كانت جميع روابط تحميل روايات دان براون.
اما بنسبة للروايات اذا كانت حقيقيه ام خيال : هي خيال
شكرا جزيلا بالنسبه لي حتى الخيال حقيقه
 
الإعجابات: sofie