ملك دااود وسليمان ( سر الترددات والذبذبات )

إنضم
30 نوفمبر 2016
المشاركات
442
الإعجابات
599
الإقامة
على سفر
الجنس
أنثى
#26
"..ربِّ أعوذ بك من همزات الشياطين وأعوذ بك ربِّ أن يحضرون"

بصراحة موضوعك هذا , اختصر عليك الطريق .. ولا أدري.. لعلك تساعدني في فهم بعض الآيات الكريمة , إن شاء الله .

ما تفضلت بطرحه , هو -كما أراه- محور أساس فتنة "المسيح الدجال", فعندما نرجع للآية المجيدة في البقرة :


وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَىٰ مُلْكِ سُلَيْمَانَ ۖ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَٰكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ ۚ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّىٰ يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ ۖ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ ۚ وَمَا هُم بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ ۚ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنفَعُهُمْ ۚ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ ۚ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنفُسَهُمْ ۚ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ (102)

نجد أنها آية مذهلة في احتوائها على علم عظيم , من خلال تدبر الكلمات المفتاحية في الآية !

الأمر تجاوز بني إسرائيل.. سبقهم في الأمم الغابرة, ويبدو أنهم تعلموه من الفراعنة , والله أعلم ! المهم نبذوا هدى الله وكتابه , واتبعوا السحر وعلم هاروت وماروت !

من الواضح أنّ الشياطين منذ القدم كانت تعلم الناس شيئين ممزوجين ببعضهما البعض , يؤديان بشكل أو بآخر إلى ما قصه إلهنا المجيد تبارك اسمه القدوس في "مُلك سليمان":
1- السحر
2- علم هاروت وماروت

الله عز وجل ينفي الكفر عن عبده الأواب سليمان عليه الصلاة والسلام (وما كفر سليمان) ليس لأنه لم يمارس السحر , فممارسة السحر لا تليق أصلاً بمؤمن فضلاً عن نبي ورسول! إنما النفي كما أظن متعلق بعلم هاروت وماروت , واضح أنه علم فيه فتنة عظيمة , ومن يحصل عليه يُفتَتن وقد يكفر (وما يعلّمان من أحد حتى يقولا إنما نحن فتنة فلا تكفر), إلا إن كان نبياً ورسولاً مميزاً مثل سليمان عليه الصلاة والسلام المنيب الأواب .

ما الفتنة في علم هاروت وماروت ؟
إنها أخي "سامو أكبر" متعلقة بالعلم الذي تفضلت بشرحه, ولا بد أنك تعلم بأنه حالياً يوجد مدارس وتوجهات فكرية وتطبيقية , تعلم شيئاً من هذا العلم! مثل "قانون الجذب" وقوانين أخرى .

هذا من ناحية , ومن ناحية أخرى تلك الشاكرات التي يدعون إلى شحنها بالطاقة النورانية , من أجل إيقاظ الحكيم الداخلي , وفتح العين (عين الدجل)..من أجل أن يحقق الإنسان الاستنارة, بالاتحاد مع الوعي الكوني, أو شيفا , أو الفناء.. أو الله (تعالى الله), هناك مسميات أخرى عديدة, لأنّ الطرق التي يقدم بها هذا العلم مختلفة بشكل يعين على قبول الناس له , باختلاف معتقداتهم سواء دينية أو لادينية .

الطاقة .. سواء طاقة القدرات الذاتية للإنسان (الخارقة/الخلد) , أو طاقة الخلق (الكون/المُلك) .

المسألة الأخرى و متعلقة بـِ "بابل" , لماذا بـ وليس في ؟
الباء لها وظيفة ظرفية بالاضافة للمكانية , "في" حتماً مكانية.. لكن "ب" ليس بالضرورة كذلك.. بالتالي أظن أن بابل المقصودة هنا, لعلها "بوابة فلكية" , بمعنى (باب ل) , واللام بمعنى الوصل , يعني بوابة الوصل , وهي في بعد آخر متعلق بحال يصله الإنسان. وهناك من يسمّونها "باب إيل" , أي "باب الإله", لكني أحب أن أنظر لكل كلمات القرآن باعتبارها جميعاً لها معنى في اللسان العربي.

ويبدو أنّ الناس قبل سليمان عليه الصلاة والسلام , كانوا يمرّون بأحوال روحية , تنقلهم إلى عالم روحي , ويبدو أنهم تعلموا في "باب ل" من الملكين هاروت وماروت العلم . ويبدو أن الفتنة كانت بأنهم كفروا واستخدموا هذا العلم في السحر (فيتعلمون منهما ما يفرقون به بين المرء وزوجه) وفي بناء حضارات عظيمة قائمة على الطاقة الحرة النظيفة , وطبعاً كفروا وطغوا.

شياطين السحرة تكون على دراية كبيرة بشجرة الشاكرات/ أو شجرة الحياة يسمونها!

طيب السؤال لماذا فتنة علم هاروت وماروت , فتنة خطيرة تؤدي للكفر ؟

المتابع عن كثب حركة العصر الجديد , والتنوير , باختلاف طرقهم ومناهجهم, يجد الجواب.. أنا قرأت الكثير جداً لسنوات , وتابعت تسجيلات مرئية ومحاضرات وتدريبات باللغة الانجليزية! كان عندي فضول.. ولا أنكر أنه كان لي هوى , ولكن غالباً يدور حول الوصول لحالة السلام والطمأنينة والاستنارة الروحية , أكثر من امتلاك القدرات الخارقة. وبصراحة تأذيت من مجرد المتابعة والقراءة, فالكلام فاتن حقاً.. ساحر جداً, بقدر مستوى الشيطان/القرين الذي يُملي على "المعلم" الذي كنت أتابعه.

أحمد الله حمداً كثيراً -رغم الضرر الذي أعانية- أني الآن متبعة لا مبتدعة !.

المهم.. للأسف , دائماً ما تجد أنهم يتجهون نحو تأليه الإنسان! سواء بشكل مباشر أو غير مباشر . ذلك باكتشاف قدراته الذاتية والاعتماد عليها, وتطويرها! لتجد أنهم يبتعدون حقاً عن العبودية لله تعالى ! يعني واحد عنده قدرة ذاتية ليشفي نفسه , وعنده قدرة على جذب ما يريد ليتحقق , وعنده قدرات ومواهب مختلفة , تجعله غنياً عن ما سواه , لمَ سيحتاج الله حقيقةً ؟ حقير لعين إبليس .

سيكون في بادئ الأمر التوجه إلى الله عنده شكلياً.. ثم يتلاشى مع الوقت! يتلاشى مع التوغل أكثر , فكلما توغل , بدأ بعملية "تطهير" مما يعيقه عن الوصول إلى الاستنارة !

خاصة أن ذلك التوجه يعزز في الإنسان معتقد حلول واتحاد الوعي الكوني معه(يقصدون الخالق), فهذه هي الاستنارة التي يسعون للوصول لها .

هذا من ناحية طاقة لإنسان بالتفاعل مع طاقة الخلق.

أما من حيث طاقة الخلق, وتسخيرها! ستظل النتائج بخصوصه محصورة من الناحية التطبيقية بشكل خاص , إلى حين خروج الدجال , لأن هذه الطاقة (المُلك) أصل في منح البشر الخلاص على يده , وتخليصهم من المنظومة المادية الاستهلاكية الملوثة الماسونية القديمة (هل ترون اللعبة ؟)! وعودة الحياة والنظام المعيشي بالطاقة الجديدة "المباركة"! لذا فهو ممنوع حالياً, وتم من عقود مضت ملاحقة أي أحد يصل لأي نتائج بخصوص هذه "الطاقة الكونية", ملاحقة تصل لحد القتل , لماذا ؟ لأن الأوان لم يحن بعد .

يعني أي استعراض سيقدم الدجال (الرجل العارف الحكيم الصالح!) إن تم الوصول لمفاتيح هذه العلوم بشكل كلي , ثم تطبيقها!
ينبغي أن نعيش ألم هذه الحضارة المادية الملوثة , حتى نشعر ببركة قدوم المسيح الدجال , ومعه ؟ ماذا معه ؟ معه نهر ونار , معه جنة وعذاب! بماذا أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ هل أمرنا أن نتقافز نحو ما يبدو أنه ماء ونعيم وخلد وملك عظيم أم ما يبدو أنه عذاب ونار وجوع وربما الهروب لقرى نائية! لأن المنظومة الجديدة ستستخدم طرق جديدة تضمن عبودية من يعيش فيها! ولن يستطيع أن يبيع ويشتري ويتعالج ويعيش إلا من رضي بأن يحمل وشماً أو شريحة من نوع ما, تكون طوق عبوديته ! (هناك تجارب فعلاً قائمة) .

لمَ فتنة هذه الطاقة الكونية.. المُلك ؟
هي فتنة لدرجة أن سليمان عليه الصلاة والسلام دعا ربه أن لا تنبغي لأحد من بعده .

لو نظرنا لأحوال القرى التي قصّ علينا خبرها ربنا تبارك اسمه الحق في كتابه المبين , لفهمنا !

عندما تملك تلك الطاقة التي بها يتم تسخير الرياح والجبال وقوام الحياة البشرية.. سيحصل الاستغناء عن رب الخلق! يصبح مجرد صورة .. سرعان ما ينضم إليها مجموعة أوثان وأصنام , بحسب طبيعة العصر مما يعظمه ويجلّه الناس , مما ينحتونه, وليس بالضرورة أن تكون أنصاباً, يكفي أن تكون في الوجدان, وقد يتم نصب رمز لها , مثل "تمثال الحرية" أو "مجالس حكم الشعب" !.

سأتم لاحقاً إن شاء الله ..












 
إنضم
30 نوفمبر 2016
المشاركات
442
الإعجابات
599
الإقامة
على سفر
الجنس
أنثى
#27
أخ سامو , أرجو منك أن تطلع على هذه المقالة..
طبعاً كاتبها ناله الكثير من الشتم والسخرية ..
أظنك ممكن أن تفيدنا في شأن ما هو مذكور فيها ..

https://sites.google.com/site/sawtalquds/tafseer/minsaa

وقبل أن أتم ما بدأته , أسألك هل عندك أي علم بخصوص "البوابات النجمية/الفلكية" أو الأرضية؟ هل عندك علم بخصوص "بوابة سيرن" في سويسرا ؟ لا أدري لم شعرت أن لها علاقة بيأجوج ومأجوج! هذا لو رأيت الأمر مثلي أن "ذو القرنين" الذي أوتي من كل شيء هو سليمان عليه الصلاة والسلام .

أنها إعانة لهم.. لعلهم شياطين عاتية من شأنها أن تزيد حدة سفك الدماء والفساد اللازم لحلول روح إبليس في الدجال!

لو اطلعت على حفل افتتاح أطول نفق في العالم, في سويسرا, الحفل الشيطاني الذي تم بحضور شخصيات سياسية كبيرة من رؤساء الدول الأوروبية الكبرى, ربما تفهم مقصدي, خاصة في الجزء الأخير منه الذي تظهر بوابة سيرن!

أنوّه أن الحفل فيه مشاهد منكرة جداً . إنما هو حفل خطير, الخطورة ليست فقط في عرض المخطط الشيطاني , ولكن في أنهم لم يعودوا يختبئوا !
هو يفترض أنه حفل حكومي رسمي!
 
إنضم
30 نوفمبر 2016
المشاركات
442
الإعجابات
599
الإقامة
على سفر
الجنس
أنثى
#28
ظننتُ أن المقالة السابقة فيها المعلومات التالية .. ولكن تذكرت أنها كانت في مقالة منفصلة.. وجدتها هنا , وهذه التي نالها السخرية :

http://www.ebadalrehman.com/t1826-topic
 
إنضم
29 يوليو 2015
المشاركات
208
الإعجابات
459
الجنس
ذكر
#29
شكرا لكى اختنا الغالية (من المسلمين ) عى طرحك الرائع وروابطك الشييقه
بالنسبة لعلاقة الدجال بملك سليمان فلم افكر فى هذا الامر قبل قراءة تعليقاتك ويعتبر الامر مثير بالنسبة لى وساحاول ان افكر بهذه الطريقة
حقيقة ذلك البحث الذى تفضلتى عليا بنشر رابطه اعتبره من اجمل البحوث التى قراتها فى كسر النمطية فى النظر لتفسيرات ايات الله
وقد اضاف لى الكثير جدا فيما يخص قصة داوود وسليمان عليهما السلام وسر ملكهما ... فانى على ثقة قوية ان الله اخفى بين ثنايا الايات تفصيلا لهذا السر لكن يحتاج لكسر النمطية لفهمه وهذا هو مفتاح الفهم

شكرا لكى ولتستمرى باثرائنا بافكارك وابحاثك لعلنا نصل لشئ معا او نترك ارثا للباحثين يختصر عليهم اوقاتهم
 
التعديل الأخير:
إنضم
29 يوليو 2015
المشاركات
208
الإعجابات
459
الجنس
ذكر
#30

الراديونيك

يطلق عليه ايضا اسم الراديونكس وهو جهاز قادر على التواصل مع ذبذبات الاشخاص والحيوانات والتاثير فيها !!!!
لكل مخلوق ذبذبته الخاصه به والتى تعتبر بمثابة بصمه خاصه تعبر عنه ترتبط هذه البصمه باى جزء فى الانسان كالدم او ملابسه او اظافره او اى شئ مرتبط به .. الراديوني جهاز يعتمد فى تصنيعه على الكوارتز لتكبير تلك الذبذبات والتواصل معها بطريقة ما !!!
يتكون الراديونيك من صندوق خشبى او اى ماده عازله يوضع بها مجموعه من الكريستالات متصله بطريقه معينه بحيث يتم التحكم فى الترددات من خلالها ..يوضع جزء من اثر الشخص المطلوب التاثير فيه فى هذا الصندوق فتقوم الكريستالات (الكوارتز ) بالتذبذب بنفس الذبذبه تماما ومن هنا تعمل الكريستالات كجهاز ارسال للجسد ((من شروط الارسال والاستقبال عامة ان يحتوى المرسل والمستقبل على كريستاله تهتز بنفس القيمه ))..يتم التواصل بين بين الشخص المؤثر وبين الكريستالات المرسله عن طريق امنيه يرسلها على هيئة طاقه فكريه الى الكريستالات او عن طريق كلمات او عن طريق كلمات مكتوبه مشحونه بافكاره ويضعها داخل الصندوق ايضا !!!
استخدم الراديونيك فى الخمسينات كجهاز علاجى ناجح جدا حيث استطاع العلماء من خلاله تشخيص الامراض وعلاجها عن طريق التاثير على طاقة الذبذبات للجسم وقياسها ...حورب الجهاز بقوه لانه يعتبر كشف لاكبر اسرار الكهنه رغم نتائجه الواضحه الجليه فى عالم الطب
يعتبر الراديونكس هو كشف لاعظم اسرار الكهنه الذى استعبدهم به الجن بعد موت سليمان وبجهل من الكهنه ظنوها قدرات الهييه وعبَدو الناس للجن بهذه القدرات الفيزيائيه المعتمده على المصدر الذى خلق منه البشر !!

اول طلب يطلبه الساحر للتاثير على ضحيته هو اثر من الضحيه ( جزء من شعره – قطعه من ملابسه – شئ يحمل عرقه –قطره من دمه ..الخ )!!
بطريقة ما يتمكن من فتح قناة تواصل بين الشخص وبين طاقته وبالتالى يتحكم فيها ويؤثر بها عن طريق الايحاء او الكلام او اى طريقه !!
يحمل اغلب السحرة فى ايديهم خاتما من الكوارتز ويهتمون جدا بالاحجار ولعله بطريقة ما استطاع ان يتواصل مع الذبذبات واستعمال الكوارتز بدون اى قطع اليكترونيه ...وهذا ما اكده علماء الراديونيك فبعد وقت من التعامل يمكن للشخص ان يؤثر على الكريستالات بدون اى استخدام للالكترونيات المضخمه والمرسله !!!!!
ولعل هذا يدل على سر ما حدث مع السامرى فقد قبض قبضة من اثر الرسول حيث ذكر فى تفسير الايه انه لاحظ ان حصان الرسول كلما داست قدمه على موضع انبت فى الحال !!!...ولعل السامرى تمكن بطريقة ما من استغلال اثر الرسول وتكبير ذبذباته وصنع منها عجلا ناطق تعبده بنى اسرائيل !!
وايضا هو اوضح تفسير لما حدث مع بلعم ابن باعوراء فالكلب الذى شبه به يملك من الخصائص بحيث يمكنه تتبع الاثر بمجرد ان يشتم ذبذبات الجسم الذى يبحثوا عنه فهو بعد ان ركن الى الارض واتبع هواه اصبح من القدره على تتبع الاثر كما يفعل الكلب حساس جدا للذبذبات ولا اعتقد ان هذه الصفه التى وصفه بها القران صفة ذم بقدر ماهى وصف لقدراته الاستشعاريه !!!.. فهناك الكثير من المخلوقات لديها نفس القدرات واعظم لكن لسبب ما شبه بالكلب لانه يستشعر بلا حسبان او تمييز ان تحمل عليه اى تطلب منه يلهث او تتركه اى لاتطلب منه يلهث كانه جهاز راديونكس يعمل بلا توقف !!!
اننى على يقين تاام ان سليمان قد تعلم سر التعامل مع الرمال وقبله داوود عليه السلام وان اساس ملكهما قائم على فهم وادراك وتسخير الرمل!!!
حتى الجن والتحكم به كان عن طريق التحكم فى ذبذباتهم بطريقة ما ...فهل كان سليمان يملك حقا خاتما من كوارتز وقد ادرك كيفية التحكم فى الذبذبات من خلاله ؟!!!!!
ذكر فى تفسير قوله تعالى (واتبعوا ما تتلوا الشياطين على ملك سليمان ) ان سليمان عليه السلام كان لا يأمن احد على خاتمه الا امراه كانت خادمه عنده وكان يعطيه لها قبل ان يدخل غرفة نومه وذات يوم جاء شيطان فتمثل للمرأه بصورة سليمان عليه السلام وقال لها اعطينى الخاتم فاعطته اياه فصار له ملك سليمان وجمع الشياطين حوله وكتبوا كتبا كلها سحر وشر فلما خرج سليمان عليه السلام الى المرأه وامرها ان ترد الخاتم تعجبت وقالت ما انت بسليمان فقد اعطيت سليمان الخاتم فادرك سليمان انها فتنة وابتلاء من الله فلما رد الله عليه ملكه جمع الكتب التى كتبتها الشياطين ودفنها تحت كرسيه فلما مات اخرجتها الشياطين ونشرتها بين الناس )) من كتاب تفسير القران لابن كثير .
بمعنى اخر ..هل كان سليمان عليه السلام يملك جهاز راديونيك خاص به ؟؟؟!!!!
يستطيع الذى يمكنه التحكم فى الذبذبات ان يتحكم فى الريح ويتحكم فى المخلوقات بالتحكم فى طاقتها وتسخيرها للانصياع له كما يفعل السحرة بالدميه التى تمثل احد ما فيتحرك كما تتحرك الدميه تماما !!
ولكن سليمان كان يسخر العلم فى الخير وطاعة الله فكان علما اما السحرة والشياطين فيستغلونه لاضلال البشريه واستعبادهم من دون الله ونشر الشر والهلاك بين اهل الارض !!
لذلك فقد لبس الشياطين العلم بالكفر فاغتر الناس بما رأو من علم فضاعوا فى غيابة الشرك والكفر !!!
والسؤال الذى يخيم على على عقلى هل هناك علاقه بين الترددات وبين اسم الله الاعظم؟؟!!
فقد روى ان بلعم ابن باعوراء كان يعرف الاسم الاعظم والذى عنده علم من الكتاب فى عهد سليمان جاء بعرش بلقيس فى طرفة عين و كان يعرف الاسم الاعظم وقيل انه سليمان واشير اليه بالذى عنده علم من الكتاب لان علم الكتاب علم مميز عن اى علم يعرفه سليمان !!
 

lost|pages

مترجم محترف
إنضم
7 فبراير 2015
المشاركات
1,285
الإعجابات
1,633
#31
أنا لدي هرم أورغون عندما جربت البندول صار يدور ويدور وكل يوم أجرب ذلك ولكن الأن جربت التحدث إلى الكريستالة بالكلمات التالية:
شكرا شكرا شكرا أحبك أحبك أحبك النور الصفاء الخير المحبة السلام، وبعد ما وضعت البندول صار يدور بشكل أسرع ودائرة الدوران أصبحت أوسع. شعرت بعلاقة صداقة مع الكريستالة :heart::hearteyes::grin: راح أصور لك فيديو إثبات لذلك. لا علاقة بالسحر في ذلك أعتقد أن لغة المعادن هي الذبذبات والكلمات أيضا لها ذبذبات تخيل إذا قمنا بدراسة ذلك من خلال توصيل كلمات للكريستالة!!!

a.jpg
 
إنضم
29 يوليو 2015
المشاركات
208
الإعجابات
459
الجنس
ذكر
#32
وأسلنا له عين القطر
ولا أدرى ان كان المعنى هنا علمناه اسالة النحاس فلو كان هذا المقصود لبدأ الاية بعلمناه كما هو الحال مع داوود عندما علمه الله صنعة درع الحرب .. ام انه وجد النحاس مسالا وكيف يسال النحاس الا اذا كان ساخنا فهو ليس كالبترول وغيرها من الزيوت المعروفه المستخرجة من باطن الارض؟!!!! فالقوانين الفيزيائية ثابتة لا تتغير الا بمراد الله ... وفى الحديث "ان الله ابى ان تقوم الدنيا الا بالاسباب "
ام أنه يقصد بها السيل الكهربى او الالكترونى ؟.... فكما نعلم ان الكهرباء هى سيل من الكهارب او الدخان المعدنى يسرى عبر الموصل النحاسى فكأن المعنى ان الله علمه الامر كيف يتم فى اول مرة بطريقة ما ثم ادركها هو من بعد ذلك .... فسليمان عليه السلام كان يملك عناصر القوة التى تحكم بها الارض ... والان نحن ندرك ان الارض تحكم بالنحاس والنار (الكهرباء) ..التحكم فى الموجات الكهربية وتسخيرها ...الذرة والطاقة الذرية ومعجلات الذرة ومحطماتها ...
 
التعديل الأخير:
إنضم
6 مايو 2017
المشاركات
109
الإعجابات
115
الجنس
ذكر
#33
لا تستغرب يا أخي نعم يمكن تحويل المعدن إلى ماء كما يمكن تقطيره و وأنا أتحدث عن المعادن السبعة المنطرقه فلا تستغرب من قدرة الله فهذا العلم يعرفه أهل الخيمياء أما القوانين التي وضعها أهل الكيمياء الحديثه فهي لا تعطي فهم عميق للمعادن فالمعادن حية وليست أجساد ميته، لتحويل المعدن لماء فيجب أن يكون في حالة معينه وليس على حالته التي تعرفها
 
إنضم
7 يوليو 2013
المشاركات
831
الإعجابات
737
#34
باولو-كويلو_8970.jpg
اخي الكريم ساموا
اسلوبك في تدبر القران سليم ...... هكذا كنت في بداياتي ....... لكن ينقصك حس الخيال .........
حاول ان تخرج من التفكير داخل الصندوق ...... لتحطم كل القيود و الاقفال التي وضعها الجهال للتعامل مع النص ......
لقول الله تعالى " افلا يتدبرون القران ام على قلوبهم اقفالها" ".
انت وحدك اخي القادر على تحطيم بخيالك تلك الاقفال و القيود الموضوعة امامك ..... تحياتي .
 

ahmad sy

عضو جديد
إنضم
4 ديسمبر 2016
المشاركات
6
الإعجابات
4
الجنس
ذكر
#36
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله اللهم لك الحمد عدد مافي علمك زينت ماخلقت مداد كلمات ما دام وجهك الكريم
الصلاة والسلام على اشرف خلقة محمد واله وصحبه وسلم تسليما كثيرا
اعوز بالله من الشطان الرجيم

وَإِن كَادُوا لَيَسْتَفِزُّونَكَ مِنَ الْأَرْضِ لِيُخْرِجُوكَ مِنْهَا ۖ وَإِذًا لَّا يَلْبَثُونَ خِلَافَكَ إِلَّا قَلِيلًا (76) سُنَّةَ مَن قَدْ أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ مِن رُّسُلِنَا ۖ وَلَا تَجِدُ لِسُنَّتِنَا تَحْوِيلًا (77) أَقِمِ الصَّلَاةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَىٰ غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ ۖ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًا (78) وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَّكَ عَسَىٰ أَن يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَامًا مَّحْمُودًا (79) وَقُل رَّبِّ أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ وَاجْعَل لِّي مِن لَّدُنكَ سُلْطَانًا نَّصِيرًا (80) وَقُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَزَهَقَ الْبَاطِلُ ۚ إِنَّ الْبَاطِلَ كَانَ زَهُوقًا (81) وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ ۙ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا (82) وَإِذَا أَنْعَمْنَا عَلَى الْإِنسَانِ أَعْرَضَ وَنَأَىٰ بِجَانِبِهِ ۖ وَإِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ كَانَ يَئُوسًا (83) قُلْ كُلٌّ يَعْمَلُ عَلَىٰ شَاكِلَتِهِ فَرَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَنْ هُوَ أَهْدَىٰ سَبِيلًا(84) وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الرُّوحِ ۖ قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي وَمَا أُوتِيتُم مِّنَ الْعِلْمِ إِلَّا قَلِيلًا (85) وَلَئِن شِئْنَا لَنَذْهَبَنَّ بِالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ ثُمَّ لَا تَجِدُ لَكَ بِهِ عَلَيْنَا وَكِيلًا (86)

وما أوتيتم من العلم الا قليلا
الخضر يقول لموسى عليهم السلام وعلى روسولنا الصلاة والسلام ما علمي وعلمك الا كما بله هذا الطائر منقاره في البحر
السوال اين نحن وما علمنا
والله يعلم وانتم لا تعلمون
سبحان الله سبحان الله العظيم
 
إنضم
29 يوليو 2015
المشاركات
208
الإعجابات
459
الجنس
ذكر
#37
ـ سليمان عليه السلام و وظاهرة التحكم بالزمن ـ

" قال الذى عنده علم من الكتاب انا آتيك به قبل ان يرتد اليك طرفك "
ظاهرة الرعاش " بتشديد العين “Stroboscope” احدى اعجب الظواهر الفيزيائية
هذه الظاهرة نلاحظها بقوة عند بداية تشغيل المراوح او اى قرص دورانى .... حيث نلاحظ ان المروحة تبدو كانها تسير عكس اتجاه دورانها او تسير ببطئ لا يتناسب مع سرعتها الحقيقة التى تدور بها ...

shutter-speed-strobe-motion.jpg
ملاحظة :الشكل رقم 6 بالصورة الروحة فيه متحركة لا كما يبدو لنا انها واقفة عن الحركة

هذه الظاهرة تقول انه اذا تساوى تردد ضوء المصباح الذى يضئ الغرفة (عدد الذبذبات بالثانية ) مع تردد المروحة (عدد الدورات بالثانية) ظهرت المروحة لنا كأنها واقفة لا تتحرك !!!! ......
فيبدو كل شئ وكأن الزمن قد توقف بالنسبة للمروحة ......


لذلك يوصى المهندسين الكهربائيين بمراعاة ضبط التردد فى المصابيح التى تستخدم مذبذبات محددة بحيث لا تتوافق مع ذبذبة المروحة فيظن الشخص انها متوقفه فيحدث له ايذاء .......

نفس الظاهرة استخدمها العلماء فى القرن الماضى فى اعمال التنويم المغناطيسى حيث يتم تسليط ضوء معين من زجاجة حمراء بتردد محدد يساوى تردد الادراك الانسانى فيتوقف الزمن بالنسبة للشخص ويكون عقله فى هذه الحالة ملكا للشخص الذى قام بتنويمة ...
وقد استخدم هذا العلم للعلاج النفسى وايضا استخدم فى جرائم السرقة وفى التحقيقات .... الخ


عند تنويم الشخص بهذه العملية يبقى جفنه مغلق طيلة وقت التنويم وكأنه فى توقف زمنى حقيقى كل شئ ثابت ومن الممكن ان يدوم الامر لساعات طوال ......
اذا فالزمن يمكنه ان يتوقف فعلا ولكن بالنسبة لشخص او لعدة اشخاص الذين وقعوا تحت تاثير التردد المساوى لتردد الابصار البشرى
كما ان هذا التوقف نسبى اى انه لا يكون حقيقى بل توقف لتلك الفئة فقط فهى لا تشعر بحركة الكون الا ان الكون ماضى فى حركته كما هو ....


فاذا علمنا انه طبقا لحديث النبى صلى الله عليه وسلم " اذا مات الانسان قامت قيامته " ادركنا ان كل انسان يتم التعامل معه بطريقة مستقلة فهو قد مات وتعتبر قيامته قامت فى حين ان الكون مازال يجرى وهذا لان تأثره هو بالزمن قد توقف ....

من خلال قصة سليمان مع الهدهد بدا جليا ان سليمان عليه السلام كان ذو طبع عصبى كما انه كان يكره الانتظار جدا ...

وَتَفَقَّدَ الطَّيْرَ فَقَالَ مَا لِيَ لَا أَرَى الْهُدْهُدَ أَمْ كَانَ مِنَ الْغَائِبِينَ (20) لَأُعَذِّبَنَّهُ عَذَابًا شَدِيدًا أَوْ لَأَذْبَحَنَّهُ أَوْ لَيَأْتِيَنِّي بِسُلْطَانٍ مُّبِينٍ (21) فَمَكَثَ غَيْرَ بَعِيدٍ فَقَالَ أَحَطتُ بِمَا لَمْ تُحِطْ بِهِ وَجِئْتُكَ مِن سَبَإٍ بِنَبَإٍ يَقِينٍ (22).....

فرغم ان الهدهد لم يتأخر فقد كان سليمان غاضبا جدا ويبدو ايضا انه عندما تفقد الطير كان يبحث عن طير معين
فالتفقد فى اللغة هو البحث عن شئ محدد مفقود .... "قَالُوا وَأَقْبَلُوا عَلَيْهِم مَّاذَا تَفْقِدُونَ (71) قَالُوا نَفْقِدُ صُوَاعَ الْمَلِكِ وَلِمَن جَاءَ بِهِ حِمْلُ بَعِيرٍ وَأَنَا بِهِ زَعِيمٌ (72)...
وعندما اراد سليمان ان يستجلب عرش بلقيس " قَالَ يَا أَيُّهَا الْمَلَأُ أَيُّكُمْ يَأْتِينِي بِعَرْشِهَا قَبْلَ أَن يَأْتُونِي مُسْلِمِينَ (38) فكان الجواب من احد الاقوياء الاشداء الذي يتكلم بثقة وهو يدرى انه لا احد مثلة فى هذا الفعل لذلك بادر "قَالَ عِفْرِيتٌ مِّنَ الْجِنِّ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن تَقُومَ مِن مَّقَامِكَ ۖ وَإِنِّي عَلَيْهِ لَقَوِيٌّ أَمِينٌ (39) ....


ولا ندرى ما المقصود بمقامك هذا فالروايات تعددت فمنها من قال انه يقصد مقام الحكم فسليمان كان يجلس فى مقامه ليحكم بين الناس من شروق الشمس وحتى وقت غروبها ومنهم من قال انه يقصد قبل ان يقف من على كرسية الذى يجلس عليه اى لحظات قليلة ..لكن على اى حال فمسافة وجود العرش البعيده جدا والقدرة على جلبه فى سويعات على اضعف تقدير لهو قوة جبارة لا يطيقها الانس ...

هنا تكلم الذى عنده علم من الكتاب والذى يبدو انه يعرف عن سليمان كراهية الانتظار وبالفعل فمن تعود على جريان الريح السريع تجرى بامره بسرعة مهولة والجن ذو القوة المهولة ينفذ اوامره اسرع ما يمكن كان كارها للانتظار ...

فكأن الذى عنده علم من الكتاب يعرف بامر الترددات ويدرك تماما فكرة التنويم المغاطيسى التى ستجعل سليمان يشعر بتوقف الزمن .... " قَالَ الَّذِي عِندَهُ عِلْمٌ مِّنَ الْكِتَابِ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن يَرْتَدَّ إِلَيْكَ طَرْفُكَ "
فلماذا اختار ارتداد الطرف هو المقياس للانتظار ؟!!!....


ان ارتداد الطرف امر فطرى يختلف من شخص للاخر ...... ليس امرا معلوم الزمن قد يحدث فى ثانية او اثنين او عشرة ...... فكيف سيتحكم فى ارتداد الطرف الا اذا كام ضامنا انه لن يطرف الا والعرش موجود؟

فحتى الانتقال الآنى لو كان فسياخذ وقتا ولو ثوانى حتى يتحول العرش الى اشعاع ثم ينتقل هذا الاشعاع الى قصر سليمان ثم يعاد بناؤه مرة اخرى ليعود جسما فيزيائيا كما كان ..! لماذا لم يقل انا اتيك به اسرع .!!! ...لم لم يقل له انا اتيك به من فورك ..... لم اختار لفظ ارتداد البصر ولم يختر قبل ان يرتد اليك نَفَسُك ....
ثم ان بقية الاية تربط ايضا العملية بالنظر والرؤية " فَلَمَّا رَآهُ مُسْتَقِرًّا عِندَهُ قَالَ هَٰذَا مِن فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُر " لم يقل فلما وجده مستقرا عنده .... لم يقل فلما استقر عنده ... لم يقل فلما رآه فقط .... لكن يبدو ان سليمان حتى لم يرى حالة الانتقال التى مر بها العرش بل رآه بعد ان استقر ...فلو كان انتقل آنيا كما يقول بعض المهتمين بربط العلم الحاضر بالقران لكان سليمان شهد مرحلة اعادة التجميع للعرش بعد تفككه وانتقاله من مكانه .... بل هو لم يرى حتى كيف جاءه بل رآه مستقرا عنده ...!

واخيرا مقال بتاريخ 1908 بجريدة المقتطف يتكلم عن التنويم بالنور الاحمر
37014548_2071809836474313_7395966145074823168_n.jpg
1.JPG
 
التعديل الأخير:
إنضم
29 يوليو 2015
المشاركات
208
الإعجابات
459
الجنس
ذكر
#38
علم هاروت وماروت (علم فصل النفس عن الجسد او الاسقاط النجمى )...!
" وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَىٰ مُلْكِ سُلَيْمَانَ ۖ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَٰكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ ۚ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّىٰ يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ ۖ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ ۚ وَمَا هُم بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ ۚ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنفَعُهُمْ ۚ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ ۚ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنفُسَهُمْ ۚ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ (102) "
من هما هاروت وماروت .... وما هو علم هاروت وماروت ..... وما علاقتهم بسليمان ...وما علاقة الشياطين بهما وبسليمان ....وكيف يتعلمون منهما ما يفرق بين المرء وزوجه ... وفى نفس الوقت ماهم بضارين به من احد الا باذن الله ..... ولم علم هذين الملكين الناس من الاساس ... وما العلم النافع فى التفريق بين المرء وزوجه ويتعلمون ما يضرهم ولا ينفعهم ؟!!!!!!
قبل ان نتكلم عن علم هاروت وماروت وسره لابد ان نشرح الاية ونفك اشتباك الفهم بها ......
يحكى سبحانه وتعالى عن اليهود وتكذيبهم ونقضهم للعهود والمواثيق فى الايات السابقة لتلك الاية ويفضح علمهم الذى عندهم ومصدره وكينونته وتبرئة نبيه سليمان عليه السلام وان هذا العلم هو من عند الشياطين الذين تعلمو علم هاروت وماروت فاخذه عنهم الشياطين وسخروه فى السحر واضلال الناس .....
واتبعوا (اى اليهود )
ما تتلو الشياطين (والشياطين هم مردة الجن وفسقتهم )
" على ملك سليمان" .... هنا لابد من موقفة لشرح كلمة ملك التى التبس على الناس فهمها .... الملك هم الرعية من الناس الذين يقعون تحت حكم حاكم معين .... ولما دعا سليمان عليه السلام قائلا " رب هب لى ملكا لا ينبغى لاحد من بعدى " ظن الناس ان سليمان دعا بعلم لا ينبغى لاحد من بعده ....! .وبالتالى ظنوا ان علوم سليمان غير مسموح لاحد من البشر ان يعرفها بسبب ان تلك دعوة نبى .... لكن الصحيح ان سليمان الوحيد الذى ملك الجن والانس والطير وفبالتالى لن يملك احد هذه الاقوام ابدا ..... اما بالنسبة للعلم فهو فضل الله يؤتيه من يشاء .
" وما كفر سليمان ولكن الشياطين كفروا " تبرئة من الله لنبيه لأن اليهود ادعو انه ساحر وانه من علم الناس السحر
" وما انزل على الملكين ببابل هاروت وماروت " هذا تعقيب على ما قبله ان الشياطين علمو الناس السحر وعلموهم العلم الذى انزل على الملكين ببابل وهما هاروت وماروت .... هذا العلم الذى حذر هاروت وماروت الناس قبل ان يعلموهم اياه فقالوا لكل من تعلم هذ العلم انما نحن فتنة لاننا نملك هذا العلم فلا تكفر
وهنا وقفة مهمة ....
"وما يعلمان من احد حتى بقولا انما نحن فتنة " الاية بدأت بأن العلم كان من الشياطين للناس كمجموعة .... اما هاروت وماروت فكانوا يعلمون الناس آحاد آحاد .. وكانوا يحذرون كل واحد من هؤلاء الاحاد ان ينتبه لان هذا العلم فتنة فلا تكفر ...... ان العلم الذى يتم تعليمه كآحاد احاد او فردى هو علم تدريبى بالدرجة الاولى ....كما ان الفتنى هى صفة ملازمة لكل العلوم فلو تعلم الانسان علما كان بيده ان يسخره للشر او يسخره للخير ...... "انا هديناه السبيل اما شاكرا واما كفورا"
" فيتعلمون منهما ما يفرقون به بين المرء وزوجه " هنا الالتباس الذى وقع فيه الكثير من المفسرين فالاغلب ظن ان هذه الاية تتكلم عن استخدام هذا العلم للتفريق بين الرجل وزوجته والذى هو منتشر فى اغلب العصور باسم سحر التفريق ..... لكن لنسأل سؤالا .... ان الله وضح ان هذا التفريق بين المرء وزوجه هو ما تعلمه الافراد من هاروت وماروت ..... ليس استغلال الناس الخاطئ لعلم هاروت وماروت ..!!..
"فيتعلمون منهما " الاية واضحة تماما ...فلو كان المقصود هو سحر التفريق فهو ما علمه هاروت وماروت بالفعل لهؤلاء الافراد وهذا غير صحيح تماما .... لكن الاية لا تتكلم عن سحر التفريق بل تتكلم عن علم كانت تخفيه الكهنة والشياطين عن الناس ولا يعطونه الا لاتباعهم فقط ومن اخذوا عليه العزائم والمواثيق بالطاعة العمياء وتعبيد الناس لهم وتنفيذ اوامرهم مقابل هذا العلم وتلك القوى المترتبة عليه ...
اذاهذا العلم الهاروتى الماروتى هو علم خام يمكن استخدامه فى الخير او الشر ...



لفظ زوج فى القران لا يقتصر على الزوجة للرجل فقط بل جاء ليدلل على تلازم لامرين مترابطين ترابطا عظيما من الصعب ان ينفكا بسهولة
وَقُلْنَا يَا آدَمُ اسْكُنْ أَنتَ وَزَوْجُكَ الْجَنَّةَ وَكُلَا مِنْهَا رَغَدًا حَيْثُ شِئْتُمَا وَلَا تَقْرَبَا هَٰذِهِ الشَّجَرَةَ فَتَكُونَا مِنَ الظَّالِمِينَ "البقرة اية35
وهنا كانت تقصد ادم وحواء.....


حَتَّىٰ إِذَا جَاءَ أَمْرُنَا وَفَارَ التَّنُّورُ قُلْنَا احْمِلْ فِيهَا مِن كُلٍّ زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ وَأَهْلَكَ إِلَّا مَن سَبَقَ عَلَيْهِ الْقَوْلُ وَمَنْ آمَنَ ۚ وَمَا آمَنَ مَعَهُ إِلَّا قَلِيلٌ" هود اية40

وهنا القاعدة اوسع فقصد بها الذكر والانثى عامة


وَمِن كُلِّ شَيْءٍ خَلَقْنَا زَوْجَيْنِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ ....الذاريات اية 49

وهنا القاعدة اعم فقصد بها كل شئ وملازمه او ضده كالسالب والموجب

وَإِذَا النُّفُوسُ زُوِّجَتْ " ....التكوير اية 7
الايات تحكى عن بداية الحساب وما يحدث فيه هنا التزويج معناه ارتباط النفس بصاحبها ....
اللَّهُ يَتَوَفَّى الْأَنفُسَ حِينَ مَوْتِهَا وَالَّتِي لَمْ تَمُتْ فِي مَنَامِهَا ۖ فَيُمْسِكُ الَّتِي قَضَىٰ عَلَيْهَا الْمَوْتَ وَيُرْسِلُ الْأُخْرَىٰ إِلَىٰ أَجَلٍ مُّسَمًّى ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ..... فكما تنفصل النفس عن الجسد عند النوم وتعود اليه عند الاستيقاظ باذن ربها ...فانها تزوج بالجسد عند الحساب ليقوم المرء لحسابه

" فيتعلمون منهما ما يفرقون به بين المرء وزوجه " ........ لما ذكر المرء فى حال الانسان يوم القيامه قال تعالى يوم يفر المرء من اخيه وامه وابيه وصاحبته وبنيه .... لم يقل وزوجه وبنيه .... كما ان الله ذكر فى ايات اخرى ما هو زوج المرء " واعلموا ان الله يحول بين المرء وقلبه "

فالمرء دلالة عن كيان الانسان العاقل المدرك اما القلب فهو العقل الباطن للانسان

hqdefault (3).jpg

هذا العلم يأخذ اسماءا متعدده فى مختلف الافكار الدينيه والعلمية

اسقاط نجمى.... علم الكشف ..علم الطاقة ...علم الروح ....التلبثى... التنويم المغناطيسى ...المسمريزم ...الهيبوتيزم ......العقل الكونى .... التواصل مع القرين ....العين الثالثة ... علم الشاكرات....علم الذى عنده علم الكتاب .....علم الكرامات عند الصوفية ...... الكابالا عند اليهود ....والكثيييييير

كل هذه العلوم حقيقية وتنبع من منبع علم هاروت وماروت ولكنه تفرق بين الفرق والطوائف والجماعات باختلافها وصار مقترنا بالخرافات والشركيات والكفريات ......

علم هاروت وماروت هو علم الذى يطلقون عليه اجمالا المغناطيسية الحيوانية ......

ان العقل البشرى به قدرات جباااره لا تَفعل الا اذا تواصل الانسان مع العقل الباطن والذى محله القلبر وهذا لا يكون الا من خلال التنويم الايحائى ويبدأ بعلم الاسقاط النجمى ......او التحكم فى اخراج النفس من الجسد .....

كل طائفة تحصلت على جزئية من هذا العلم العظيم من خلاله يكونون تابعيهم ويبهرونهم بما يوهمونهم انها كرامات من الله لهم لوصولهم لدرجات متقدمة فى علاقتهم بالله .... ويقنعون البعض بان الله مكنهم من جزء من ملك سليمان فهم يتحكمون بالجن ويسخرونهم .!1 فتصرف العبادة للولى ولمن قبله فى الطريقة او الجماعة فيذبح للاولياء ويحج للاولياء ويتوسل الى الله بالاولياء

أَلَا لِلَّهِ الدِّينُ الْخَالِصُ ۚ وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ أَوْلِيَاءَ مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَىٰ إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ فِي مَا هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ ...
وكفى بهذه الامور ارضاءا للشيطان وتحقيقا لتحديه مع الله فعبد النصارى الكنيسة والرهبان اصحاب الخوارق .... وعبد الصوفية الاولياء اصحاب الكرامات ...وعبد الشيعة الائمة وتلامذتهم اصحاب القوة والتدبير الكونى .... وهكذا مع البوذيين والمجوس واليهود ..... وحسبنا الله ونعم الوكيل

وَلَأُضِلَّنَّهُمْ وَلَأُمَنِّيَنَّهُمْ وَلَآمُرَنَّهُمْ فَلَيُبَتِّكُنَّ آذَانَ الْأَنْعَامِ وَلَآمُرَنَّهُمْ فَلَيُغَيِّرُنَّ خَلْقَ اللَّهِ ۚ وَمَن يَتَّخِذِ الشَّيْطَانَ وَلِيًّا مِّن دُونِ اللَّهِ فَقَدْ خَسِرَ خُسْرَانًا مُّبِينًا

 
التعديل الأخير:

Nidalyom

عضو جديد
إنضم
18 مارس 2018
المشاركات
4
الإعجابات
4
الجنس
ذكر
#39
"..ربِّ أعوذ بك من همزات الشياطين وأعوذ بك ربِّ أن يحضرون"

بصراحة موضوعك هذا , اختصر عليك الطريق .. ولا أدري.. لعلك تساعدني في فهم بعض الآيات الكريمة , إن شاء الله .

ما تفضلت بطرحه , هو -كما أراه- محور أساس فتنة "المسيح الدجال", فعندما نرجع للآية المجيدة في البقرة :


وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَىٰ مُلْكِ سُلَيْمَانَ ۖ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَٰكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ ۚ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّىٰ يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ ۖ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ ۚ وَمَا هُم بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ ۚ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنفَعُهُمْ ۚ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ ۚ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنفُسَهُمْ ۚ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ (102)

نجد أنها آية مذهلة في احتوائها على علم عظيم , من خلال تدبر الكلمات المفتاحية في الآية !

الأمر تجاوز بني إسرائيل.. سبقهم في الأمم الغابرة, ويبدو أنهم تعلموه من الفراعنة , والله أعلم ! المهم نبذوا هدى الله وكتابه , واتبعوا السحر وعلم هاروت وماروت !

من الواضح أنّ الشياطين منذ القدم كانت تعلم الناس شيئين ممزوجين ببعضهما البعض , يؤديان بشكل أو بآخر إلى ما قصه إلهنا المجيد تبارك اسمه القدوس في "مُلك سليمان":
1- السحر
2- علم هاروت وماروت


الله عز وجل ينفي الكفر عن عبده الأواب سليمان عليه الصلاة والسلام (وما كفر سليمان) ليس لأنه لم يمارس السحر , فممارسة السحر لا تليق أصلاً بمؤمن فضلاً عن نبي ورسول! إنما النفي كما أظن متعلق بعلم هاروت وماروت , واضح أنه علم فيه فتنة عظيمة , ومن يحصل عليه يُفتَتن وقد يكفر (وما يعلّمان من أحد حتى يقولا إنما نحن فتنة فلا تكفر), إلا إن كان نبياً ورسولاً مميزاً مثل سليمان عليه الصلاة والسلام المنيب الأواب .

ما الفتنة في علم هاروت وماروت ؟
إنها أخي "سامو أكبر" متعلقة بالعلم الذي تفضلت بشرحه, ولا بد أنك تعلم بأنه حالياً يوجد مدارس وتوجهات فكرية وتطبيقية , تعلم شيئاً من هذا العلم! مثل "قانون الجذب" وقوانين أخرى .


هذا من ناحية , ومن ناحية أخرى تلك الشاكرات التي يدعون إلى شحنها بالطاقة النورانية , من أجل إيقاظ الحكيم الداخلي , وفتح العين (عين الدجل)..من أجل أن يحقق الإنسان الاستنارة, بالاتحاد مع الوعي الكوني, أو شيفا , أو الفناء.. أو الله (تعالى الله), هناك مسميات أخرى عديدة, لأنّ الطرق التي يقدم بها هذا العلم مختلفة بشكل يعين على قبول الناس له , باختلاف معتقداتهم سواء دينية أو لادينية .

الطاقة .. سواء طاقة القدرات الذاتية للإنسان (الخارقة/الخلد) , أو طاقة الخلق (الكون/المُلك) .

المسألة الأخرى و متعلقة بـِ "بابل" , لماذا بـ وليس في ؟
الباء لها وظيفة ظرفية بالاضافة للمكانية , "في" حتماً مكانية.. لكن "ب" ليس بالضرورة كذلك.. بالتالي أظن أن بابل المقصودة هنا, لعلها "بوابة فلكية" , بمعنى (باب ل) , واللام بمعنى الوصل , يعني بوابة الوصل , وهي في بعد آخر متعلق بحال يصله الإنسان. وهناك من يسمّونها "باب إيل" , أي "باب الإله", لكني أحب أن أنظر لكل كلمات القرآن باعتبارها جميعاً لها معنى في اللسان العربي.


ويبدو أنّ الناس قبل سليمان عليه الصلاة والسلام , كانوا يمرّون بأحوال روحية , تنقلهم إلى عالم روحي , ويبدو أنهم تعلموا في "باب ل" من الملكين هاروت وماروت العلم . ويبدو أن الفتنة كانت بأنهم كفروا واستخدموا هذا العلم في السحر (فيتعلمون منهما ما يفرقون به بين المرء وزوجه) وفي بناء حضارات عظيمة قائمة على الطاقة الحرة النظيفة , وطبعاً كفروا وطغوا.

شياطين السحرة تكون على دراية كبيرة بشجرة الشاكرات/ أو شجرة الحياة يسمونها!

طيب السؤال لماذا فتنة علم هاروت وماروت , فتنة خطيرة تؤدي للكفر ؟

المتابع عن كثب حركة العصر الجديد , والتنوير , باختلاف طرقهم ومناهجهم, يجد الجواب.. أنا قرأت الكثير جداً لسنوات , وتابعت تسجيلات مرئية ومحاضرات وتدريبات باللغة الانجليزية! كان عندي فضول.. ولا أنكر أنه كان لي هوى , ولكن غالباً يدور حول الوصول لحالة السلام والطمأنينة والاستنارة الروحية , أكثر من امتلاك القدرات الخارقة. وبصراحة تأذيت من مجرد المتابعة والقراءة, فالكلام فاتن حقاً.. ساحر جداً, بقدر مستوى الشيطان/القرين الذي يُملي على "المعلم" الذي كنت أتابعه.

أحمد الله حمداً كثيراً -رغم الضرر الذي أعانية- أني الآن متبعة لا مبتدعة !.

المهم.. للأسف , دائماً ما تجد أنهم يتجهون نحو تأليه الإنسان! سواء بشكل مباشر أو غير مباشر . ذلك باكتشاف قدراته الذاتية والاعتماد عليها, وتطويرها! لتجد أنهم يبتعدون حقاً عن العبودية لله تعالى ! يعني واحد عنده قدرة ذاتية ليشفي نفسه , وعنده قدرة على جذب ما يريد ليتحقق , وعنده قدرات ومواهب مختلفة , تجعله غنياً عن ما سواه , لمَ سيحتاج الله حقيقةً ؟ حقير لعين إبليس .

سيكون في بادئ الأمر التوجه إلى الله عنده شكلياً.. ثم يتلاشى مع الوقت! يتلاشى مع التوغل أكثر , فكلما توغل , بدأ بعملية "تطهير" مما يعيقه عن الوصول إلى الاستنارة !

خاصة أن ذلك التوجه يعزز في الإنسان معتقد حلول واتحاد الوعي الكوني معه(يقصدون الخالق), فهذه هي الاستنارة التي يسعون للوصول لها .

هذا من ناحية طاقة لإنسان بالتفاعل مع طاقة الخلق.

أما من حيث طاقة الخلق, وتسخيرها! ستظل النتائج بخصوصه محصورة من الناحية التطبيقية بشكل خاص , إلى حين خروج الدجال , لأن هذه الطاقة (المُلك) أصل في منح البشر الخلاص على يده , وتخليصهم من المنظومة المادية الاستهلاكية الملوثة الماسونية القديمة (هل ترون اللعبة ؟)! وعودة الحياة والنظام المعيشي بالطاقة الجديدة "المباركة"! لذا فهو ممنوع حالياً, وتم من عقود مضت ملاحقة أي أحد يصل لأي نتائج بخصوص هذه "الطاقة الكونية", ملاحقة تصل لحد القتل , لماذا ؟ لأن الأوان لم يحن بعد .

يعني أي استعراض سيقدم الدجال (الرجل العارف الحكيم الصالح!) إن تم الوصول لمفاتيح هذه العلوم بشكل كلي , ثم تطبيقها!
ينبغي أن نعيش ألم هذه الحضارة المادية الملوثة , حتى نشعر ببركة قدوم المسيح الدجال , ومعه ؟ ماذا معه ؟ معه نهر ونار , معه جنة وعذاب! بماذا أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ هل أمرنا أن نتقافز نحو ما يبدو أنه ماء ونعيم وخلد وملك عظيم أم ما يبدو أنه عذاب ونار وجوع وربما الهروب لقرى نائية! لأن المنظومة الجديدة ستستخدم طرق جديدة تضمن عبودية من يعيش فيها! ولن يستطيع أن يبيع ويشتري ويتعالج ويعيش إلا من رضي بأن يحمل وشماً أو شريحة من نوع ما, تكون طوق عبوديته ! (هناك تجارب فعلاً قائمة) .


لمَ فتنة هذه الطاقة الكونية.. المُلك ؟
هي فتنة لدرجة أن سليمان عليه الصلاة والسلام دعا ربه أن لا تنبغي لأحد من بعده .


لو نظرنا لأحوال القرى التي قصّ علينا خبرها ربنا تبارك اسمه الحق في كتابه المبين , لفهمنا !

عندما تملك تلك الطاقة التي بها يتم تسخير الرياح والجبال وقوام الحياة البشرية.. سيحصل الاستغناء عن رب الخلق! يصبح مجرد صورة .. سرعان ما ينضم إليها مجموعة أوثان وأصنام , بحسب طبيعة العصر مما يعظمه ويجلّه الناس , مما ينحتونه, وليس بالضرورة أن تكون أنصاباً, يكفي أن تكون في الوجدان, وقد يتم نصب رمز لها , مثل "تمثال الحرية" أو "مجالس حكم الشعب" !.

سأتم لاحقاً إن شاء الله ..







ما شاء الله مقالك رائع و ينم عن عقل راجح ,اكملي فانت على الدرب الصحيح اعانك الله على اسقامك و عجل الله علينا بالفرج ان شاء الله
 

علياء

عضو مشارك
إنضم
23 ديسمبر 2016
المشاركات
269
الإعجابات
320
الجنس
أنثى
#40
::شكراً::
 

MizFayçal

عضو مشارك
إنضم
12 أبريل 2016
المشاركات
213
الإعجابات
212
الإقامة
الجزائر
الجنس
ذكر
#41
مقال رائع ورائع ورائع اتمني الا تحرمنا من جديدك شكرا لك