في آخر الزمان ...لماذا يحارب العالم الإسلام ؟

DARNELL

عضو مشارك
إنضم
12 سبتمبر 2015
المشاركات
18
الإعجابات
50
الجنس
ذكر
#1
في دين الإسلام لا يوجد شيئ أسمه رجال دين ، فليس منا إلا عالم أو متعلم
فلا يوجد الحاخام الأعلى و لا الحبر الأعظم و لا سماحة السيد أو فضيلة الإمام الأكبر...
و لا يوجد أصحاب القداسة و الغبطة و النيافة و السخافة
و لا أي من تلك الصفات البراقة التي يلصقونها قبل ألقابهم الفخمة.
في الإسلام .. بدويٌّ يدخلُ على النبي و هو جالس على الأرض مع الناس فيسأل : " أيـّكم محمد ؟ "
لا يوجد في الإسلام ترتيب هرمي لأهل الدين يشبه تسلسل الرتب العسكرية ، أو درجات هرم الماسونية
البابا ، ثم البطريارك ، ثم المطران ، فالخوري ، و القسيس ، و في القاع ... أنت .
في الإسلام .. " رُبَّ أشعثَ أغبر ، لا يؤبه له ، مدفوعٍ بالأبواب لو أقسم على الله لأبره"
و في الإسلام لا يوجد كهنة تتوسط بينك و بين الله ، فإلهك أقرب إليك من حبل الوريد.
و لا يوجد رهبان تبيعك صكوك الغفران ... و تتحرش جنسياً بالغلمان .
و لا يوجد آية الله العظمى .. يأخذ خمس أموالك و يعطيك زواج المتعة .
و لا يوجد شيوخ عقل يحتكرون أسرار اللاهوت
فالإسلام نور .. و الله نور .. و النور لا يعيش في كهوف الباطنيين المظلمة أو سراديبهم الملتوية.
لن تحتاج لكنسية لتصلي لله ، و لا لمعبد تقدم فيه القرابين لتماثيل الرب
فالأرض كلها جُـعلت لك مسجداً و طهورا.
و في الإسلام لا فرق بين أبيض أو أسود ، فلا عنصرية ، ولا شعب الله المختار
و الإسلام ليس طقوس و همهمات وتمتمات تقولها في أحد أيام الاسبوع في معبد أو كنيسة أو حسينية ثم تخرج لتفعل في حياتك ما تشاء .
الإسلام هو أسلوب كامل للحياة
من أجل ذلك كله الإسلام الحق هو خطر.
هو خطر على كل الأديان المنظمة في العالم ...
هو خطر على المسيحيّة و البوذيـّة و اليهوديـّة و الشيعيّـة و على الإلحاد و على كل الديانات الباطنية
وهو خطر على نظام العولمة الذي يبنيه المسيح الدجال
وهو خطر أيضاً على شيخ الأزهر و مفتي السلطان... !
الإسلام الحق يُـضر بتجارتهم .. و يؤدي لكساد بضاعتهم ..و يحررك من استعبادهم ...و يهدد وجودهم
وكيف لا ، و جميع المؤسسات الدينية في العالم ليست إلا عصابات نصبٍ و احتيال باسم الله .
ليس لأنهم يخدعون أتباعهم بالأوهام و الخرافات فحسب ، بل لأنهم يُـضلّونهم عن الله الحق
إنهم باختصار ... مافيا الروح
فهل تحتاج للمافيا كي تعرف الله ؟
الله في الإسلام تعرفه بالتأمل و التفكر
لو أقمت لوحدك في جزيرة معزولة ستعرف الله
عندما تتأمل في دورة الموت و الحياة تطال كل مخلوق في هذه الدنيا ستعرف أنه المحي المميت
و عندما تكتشف أن لا شيئ في الوجود قد خُلق عبثاً و كل شيئ له دورٌ في هذا العالم ستعرف أنه الحكيم
وعندما تدرك أن كل أمر في الكون مضبوط بتوازن دقيق ستعلم أنه القيوم .
ستشعر بقوته في غضب البراكين و الزلازل .. و سترى جبروته في تصاريفه في الطغاة
و ستلمس رحمته في يد أمك تمسح شعرك لتنام
و ستذوق مغفرته في دمعة ندم تـُذيب حُرقتها جليد وزرك ، أو في توبةٍ بجوف الليل ينشرح لها صدرك
و عندما يداعب نسيم الليل شعرك ، و تدغدغ رمال الشاطئ قدميك
أو عندما يسري في صدرك عبير الأرض بعد أول زخة مطر
أو عندما تتشبث يد طفلك الرضيع الغضة بأحد أصابعك، و موسيقا ضحكته البريئة تدندن في روحك
ستعرف أنه الودود
و عندما ينقلب إليكَ بصرُك خاسئاً حسيراٌ و عيناك تسرحان في الكون الكبير ستعرف أن الله أكبر
سترى العظيم في كل شيئ ... في ذرة الغبار .... في البحر الواسع .. و في النطفة التي تلهث في سباق الحياة في رحلتها من العدم الى الوجود.
ستعرفه ... و ستحبه ... لأنه ليس كمثله شيئ
فكم ستحتاج من الوقت يا ترى و أنت في جزيرتك المعزولة تلك لتعرف مثلا أنه أرسل أبنه الوحيد قبل ألفي سنة ليجلده الشبيّحة و يعلقونه على الصليب فيدفع بعذابه و دمه ثمن خطئيتك ؟
كم ستحتاج من الوقت و أنت في جزيرتك تلك لتعرف أنه حلََّ بكريشنا .. أو تقمص في الأبقار .. أو كشف حقيقته المطلقة لبوذا ..
أو تجسد في علي بن أبي طالب ليصلح خطأ جبريل ...؟
هل ستعرف شيئاً من ذلك حقاً حتى لو بقيت آلاف السنوات تتأمل في الوجود ؟
لن تعرف أبداً ، الا إذا أخبرك أحد أصحاب القداسة والنيافة و السماحة بهذه الأسفار ، و غسل دماغك بتلك الأساطير و الأخبار .
أما الإسلام .. فهو ينبض فيك حتى لو لم تشعر بنبضاته ...
هو الفطرة النقية التي ولدت عليها ..
و هو الشهادة التي تشهد بها عندما تحين لحظة الكشف و الإدراك.
و هو لا ينتقل إليك عن طريق التعميد .. أو بالوراثة ... أو بالثقافة .
و ليس هذا ما وجدنا عليه آباؤنا .
لأنه نظام التشغيل الإفتراضي الذي بُـرمِجت عليه .
من أجل ذلك ؛ الإسلام هو خطر
 
إنضم
17 ديسمبر 2013
المشاركات
70
الإعجابات
112
#2
كلام رائع و في محلة و الحرب قائمة ضد الاسلام لما يمثله من خطر على أصحاب المناصب و الألقاب باسم الدين فنسي الناس أن القرأن إعجازه أنه له معنى توسعي يخاطب كل العقول... و لم يخصص او يستثى في فهمه أناس معينين او استودع أسراره لجماعة ... كل من اجتهد مده الله من نوره و هداه ... صح كلامك أخ دارنل
 

ma-789

عضو جديد
إنضم
2 أكتوبر 2015
المشاركات
9
الإعجابات
11
#3
اخى كاتب الموضوع، من قال لك انه لا توجد رتب فى الاسلام ؟ بفضل فساد علماء الدين اصبح هناك فضيلة الامام الاكبر والاصغر عند أهل السنة، وسماحة السيد المرجعية عند أهل الشيعة ... اخى علمائنا دنسو عقولنا بهذه الترهات، والسؤال الصحيح كيف ننظف انفسنا من هذا الدنس .

تحياتى ،،،
 
إنضم
5 فبراير 2014
المشاركات
94
الإعجابات
57
#4
أرجو أن تفرق بين "الإسلام"...وصورة الإسلام المنعكسة منك...لأنها كما هو واضح نابعة من منطق مدافعة لا أكثر...الإسلام مثله مثل أي دين...تسبب بمشاكل بقدر ما قدم حلول.
 
إنضم
7 سبتمبر 2014
المشاركات
387
الإعجابات
638
#6
أرجو أن تفرق بين "الإسلام"...وصورة الإسلام المنعكسة منك...لأنها كما هو واضح نابعة من منطق مدافعة لا أكثر...الإسلام مثله مثل أي دين...تسبب بمشاكل بقدر ما قدم حلول.

مع احترامي أخي إذن انت مسمم بسموم لا علاقة لها بالإسلام ..
لذلك انت لا تعرف شيئا عن الإسلام ..
 
إنضم
30 نوفمبر 2015
المشاركات
41
الإعجابات
20
#7
قد أصبت في شيئٍ ما لم أستطع إدراكه وأخطئت في أشياءٍ كثيرةٍ لا حصر لها من المغالطات فما نعت به الآخرين وجدته متجلياً في ثنايا أحرفك وأن الإسلام لايحتاج لمن يحاربه لأنه بأمثالك من المدعين الحرص عليه يكون قد طعن نفسه بنفسه نحن محتاجون للهجةٍ طيبةٍ بين الناس ولاحاجة لنا لما يزيد الفرقة بين الناس يكفينا ما نحن فيه من فرقة ولا نحتاج لمن يأتي ليصب الزيت على النار ليزيدها اشتعالاً بدعوى الإخلاص فاتقوا الله ولاتفرقوا بين الناس وتزرعوا العداوة والبغضاء بينهم بدس السموم مابين السطور الجميلة المنمقه أكتفي والسلام على كل الأنام
 
إنضم
30 نوفمبر 2015
المشاركات
41
الإعجابات
20
#8
تركت المعرفة لأهلها العارفين وماشاء الله حولك وحواليك أدامك الله تعالى ذخراً للإسلام والمسلمين وصلنا إنشاء الله بجهد أمثالك من العارفين
 

hector

عضو مشارك
إنضم
10 ديسمبر 2015
المشاركات
35
الإعجابات
48
#9
[h=2]لماذا يحارب العالم الإسلام ؟[/h]هذا هو عنوان موضوعك اخي المحترم .. ولا ادري لماذا لا ننظر الى الواقع حيث ان الحروب والعنف والتوحش لا يوجد الا في بلاد المسلمين
والسبب في ذلك ليس ما نسميهم احتقارا " الكفار " ولكن السبب هو الاسلام السياسي والتطرف الذي يقسم الناس الى موالي وغير موالي ومؤمن وفاسق وملتزم ومنحل ومسلم وكافر وما يتبع هذه التصنيفات العنصرية من تصرفات واعمال عدائية
اصلا الدين وجد لخدمة الانسان ولمصلحته ولسعادته فكيف تحول الى سيف مسلط على رقاب البشر ؟؟؟
 

DARNELL

عضو مشارك
إنضم
12 سبتمبر 2015
المشاركات
18
الإعجابات
50
الجنس
ذكر
#10
لماذا يحارب العالم الإسلام ؟

هذا هو عنوان موضوعك اخي المحترم .. ولا ادري لماذا لا ننظر الى الواقع حيث ان الحروب والعنف والتوحش لا يوجد الا في بلاد المسلمين
والسبب في ذلك ليس ما نسميهم احتقارا " الكفار " ولكن السبب هو الاسلام السياسي والتطرف الذي يقسم الناس الى موالي وغير موالي ومؤمن وفاسق وملتزم ومنحل ومسلم وكافر وما يتبع هذه التصنيفات العنصرية من تصرفات واعمال عدائية
اصلا الدين وجد لخدمة الانسان ولمصلحته ولسعادته فكيف تحول الى سيف مسلط على رقاب البشر ؟؟؟
هي لعبة سياسية باستعمال الاعلام وعدة وسائل اخرى لتشويه صورة الاسلام في العالم وللاسف نجحوا في ذلك