على ماذا تدل الخارقة؟

ShiMauRo

محرر <a href="/forums/22">مجلة ألفا</a>
إنضم
16 مارس 2012
المشاركات
581
الإعجابات
818
#1
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

لا بد أن يتسائل الإنسان في يوم ما عن سبب ظاهرة خارقة لا يجد لها تفسيرا، ولابد أن منظورنا للشخص الذي قد اجترح الخارقة يختلف عن منظورنا للشخص العادي، فنحن نجزم بأنه يملك أو يعرف ما لا نعرفه، لأننا لا نستطيع أن نفعل مثل ما فعل. لكن الخوارق لها تاريخ وربما كانت في زمن ما أمرا مسلما به و أن كل من لا يملك قوى خارقة يصير منبوذا. [ثمة أنمي بعنوان Boku no hero Academia ينسجل حلقات من خيال هذه الفكرة].

أحيانا تعترينا الدهشة و أحيانا يتملكنا الخوف، نندهش لأننا نرى أمورا غير اعتيادية، ونخاف لأن لنا أفكار مسبقة تنسب كل شيء إلى السحر و الشعوذة و الجن وربما أحيانا "فتنة". إذا مشاعرنا و احاسيسنا عامل مهم في معادلة تحليل هذه الخوارق رفقة عامل المنطق و الفلسفة و الدين، كون هذا الأخير مصدر رباني، على أننا نعيد التدقيق فيه مرة تلو الأخرى و ألا ناخذ بآيات القرآن بعجالة و بسطحية.

السؤال الملح الآن هو: من اين تأتي الخارقة التي يحدثها الإنسان؟
قبل أن نجيب على هذا السؤال، يجب اولا ان نفهم كيفية عمل الكون، ولحدود الساعات تتواصل العلوم في المضي قدما في فهم ميكانيزما عمل الكون وقوانينه، وهنا انا لا اتحدث عن القوانين الفيزيائية أو الرياضية كالقول بأن الكهرباء لا تسري إلا عبر المعادن و الفلزات وأنها قد تؤدي إلى موت الإنسان ثم نسمع عن صيني ينتج الكهرباء مثل "كيلوا". و لكن القوانين التي يعمل من خلال الكون و التي تكون على شكل إعادة تدوير و فهم لعادات وتقاليد غارقة في القدم.

القرآن قد حدد أربع خوارق للعادة: المعجزات و الكرامات و السحر وعلم الكتاب. لكننا سنجمع بأن الله قد كرم بني آدم ولهذا فالقدرات الخارقة نعمة من عند الخالق. ولكن كيفية استنهاضها فذاك خيار مفتوح.

كيف يتم استنهاض الهذه القدرات الخارقة؟
في بعض الحالات تظهر هذه القدرات دون تدخل من الإنسان، وقد يدرك وجودها أو يتغافل عنها ويعتبرها عارضا، يتناول بذلك عقاقير طبية كي تريحه من تاثيرها. وهذه الحالات تحتاج إلى بيئة متقفة و واعية بخوارقة العادة. يخطر ببالي الآن قصة ذاك الرجل الذي يجري عمليات حسابية خارقة، أثناء دالك يهمس بصوت خفي مثل ثلات في 7 زائد أربعة وهكذا، لكن زملائه قد لعنوه لأنهم يحسبون أن الشيطان يسكنه. فقط تأملوا معاناة هؤلاء الناس!. ففي الواقع نحن نقوم يوميا بامور خارقة لكن لا نعيها، لا ندركها.

أما بالنسبة للقدرات التي تظهر بفعل الرياضة و الخلوة فلدينا الصوفية و الشعوذة و الإنسان قادرعلى ان يفرق بين الطريقتين،ولو كان اميا، فالأولى تستند إلى الخلوة و الأوردة و الذكر و الصوم والتعبد و الشطحات، لهم اوقاتهم المحببة و اوقات عادية وكذلك السحر فهو خلوة و أوردة وعبادة، وأصحيات و كلام ماجن وغير مفهوم، وأوقات وصلوات.

هل القدرات دليل على الرقي الروحي لدى الإنسان؟
لا على الإطلاق، إنها بالنسبة لي أشبه بأداة - أقرب مصطلح تقني - تستعمل لشفاء الناس او أذيتهم، وهناك من سيتباهى بها امام الناس لكنه بهذا يخدم الجانبين، فإن أراد شهرة نالها وفي نفس الوقت يزداد وعي الناس بوجود شيء خارق يستطيع الإنسان القيام به، وهذا ما حدث مع قدرة الإستبصار Remote View، وغيرها من القدرات. فجماعة البوذي اللاما تستظهر قدراتها لجلب اتباع لها لانهم هم الورثة، والصوفية تستظهر نشاطها لدعوة الناس لنفس الغرض وكذالك يحصل مع الديانات.

إن الرقي الروحي لا يدل عليه إلا ما يحمل القلب من نقاء و صفاء لا بغض لا كراهية ولا غضب، إنها الأخلاق العالية و المحمودة هي من جعلت الرسول عليه افضل الصلاة و السلام في اعلى مقامات الوجود. ونحن لسنا شياطين بإمكاننا أن نكون افضل حالا فنحن قبل كل شيء بني أدام ونحن من دعانا الرسول بإخوانه، و بإمكاننا أن نصل لأعلى مقامات الوجود ألم نسمع عن حديث المراة التي زاحمت الرسول عند دخوله الجنة، وكانت قصتها انها زوجها توفي وترك لها عيال سهرت على رعايتهم حتى ماتت ولم تتزوج. هل كانت مريم بنت عمران، أم المسيح. كلا إنها مجرد امراة بسيط لكن ذاك هو مقامها عند الله.

و السلام
 
التعديل الأخير:
إنضم
7 يوليو 2013
المشاركات
835
الإعجابات
755
#2

قال الله تعالى : " يَأَيُّهَا الَّذِيْنَ آمَنُوا لا تَسْأَلُوا عَنْ أَشْيَاءَ إِنْ تُبْدَ لَكُمْ تَسُؤْكُمْ "


الفضول العلمي هو الرغبة لمعرفة أسرار الكون، والتي تبدأ من الأسئلة الصغيرة. إنه المحرك الدائم الذي لا يهدأ داخل الإنسان حتى يعرف حقيقة المعلومات التي يبحث عنها. لكن هذا الفضول العلمي ان لم يكن وسيلة للوصول بها الى التقرب الى الله..... فستوصل صاحبها الى حظن ابليس ..... خاصة اولائك الذين سخروا فضولهم العلمي للبحث في موضوع الخوارق .... طلبا لها لا غير ......

لقد كان يُعرف الغضب في وجه النبي صلى الله عليه وسلم إذا رأى الفُضول الذي لا يُفيد من أصحابه؛ فقد روى أحمدُ في مسنده من حديث جابر بن عبد الله رضي الله عنهما أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أتى بكتابٍ أصابه من أهل الكتاب، فقرأه، فغضب النبيُّ صلى الله عليه وسلم وقال: ((أمُتهوِّكون فيها يا بن الخطاب، والذي نفسي بيده، لقد جئتُكم بها بيضاءَ نقيَّة، لا تسألوهم عن شيء فيخبروكم بحقٍّ فتكذِّبوا به، أو بباطل فتصدِّقوا به، والذي نفسي بيده، لو أن موسى صلى الله عليه وسلم كان حيًّا ما وَسِعه إلا أن يتبعني)).

اخي اني و الله ارى ان فضولك سيوصلك الى ما لا يحمد عقباه .... فصحح نيتك مع الله قبل ان تندم في يوم من الايام....


بالنسبة لسؤالك

من اين تأتي الخارقة التي يحدثها الإنسان؟

ساشفي فضولك الجامح باختصار شديد

الخارقة تاتي من قوتين لا ثالث لهما :
1 – قوة العقل
2 – قوة الروح


فان نجحت في تنمية هاتين القوتين و نجحت في اخراجهما من الركود للحركة فقد حزت الخوارق على قدر شدة القوتين .... و سرعة حركة القوتين و التي قد تفوق سرعة الضوء حسب المعادلة الرياضية:

P = F× V
F شدة القوة
V سرعة الحركة


هل هناك من وصل الى الخوارق فقط بقوة العقل ?

نعم و كانت و بالا عليه....... فافهم

بالنسبة لسر قوة العقل ساعطيك ما يكفي .... اما بالنسبة لسر قوة الروح فغير مسموح لي بذلك ..... فالدال على الشر كفاعله... فافهم.

انصحك اخي ان تجدد نيتك مع الله و ان تشغل نفسك بالاخرة عوض الخوارق .....

فان ابيت و فنيت عمرك في البحث عن الخوارق ... فاعلم ان فرص الو صول اليها ضئيل جدا...جدا...جدا... و حتى ان وصلت اليها بقوة العقل من دون قوة الروح ... ستجد نفسك من حزب الشيطان..... و قد تلتقي بمن هم اقوى منك من حزب الرحمان و يقضي عليك و تخسر الدنيا و الاخرة معا.... كما هو مبين في فيلم Star Trek او فيلم Highlander....فافهم.

اتمنى ان اكون قد اشفيت فضولك بكل حب و بينت لك خطورة الامر بكل صدق .....
اللهم اني بينت فاشهد و لا تؤاخدني مما كشفت انك انت الغفور الحليم.

 
التعديل الأخير:

ShiMauRo

محرر <a href="/forums/22">مجلة ألفا</a>
إنضم
16 مارس 2012
المشاركات
581
الإعجابات
818
#3
أخي التنين الذهبي:

وككل مسلم في هذه الأمة، فإنه لا يجب تقطيع آيات القرآن من سياقها أو وضعها في غير محلها، يجب عدم العبث في هذا الباب إطلاقا.
قال الله تعالى في سورة المائدة : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَسْأَلُوا عَنْ أَشْيَاءَ إِنْ تُبْدَ لَكُمْ تَسُؤْكُمْ وَإِنْ تَسْأَلُوا عَنْهَا حِينَ يُنَزَّلُ الْقُرْآنُ تُبْدَ لَكُمْ عَفَا اللَّهُ عَنْهَا وَاللَّهُ غَفُورٌ حَلِيمٌ ) (101)، صدق الله العظيم
المسألة بسيطة، ولا يجب أن نتأول الآية على غير وجهها، إن النهي عن السؤال موجه لأصحاب الرسول و المؤمنين عموما، وكان وقت النهي هو الفترة التي نزل فيها الوحي خشية أن ينزل تحريم أو فروض أو أن تتجدد الأحكام و يشقى الناس بسبب سؤال. أما بعد أن توفي الرسول صلى الله عليه وسلم فالمفروض أن يسأل المرء عن أمور دينه ودنياه. و السؤال هو الذي يبدد ظلل الجهل فإن منعنا طرح السؤال حكمنا على أنفسنا بالجهل. و الدليل الآية التالية من سورة النحل، قال الله تعالى: ( وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ إِلَّا رِجَالًا نُّوحِي إِلَيْهِمْ ۚ فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ ) (43)،

غير هذه المسألة، الإنسان حر ومسؤول وعلى الله فليتوكل المتوكلون.
 
إنضم
7 يوليو 2013
المشاركات
835
الإعجابات
755
#4

أخي التنين الذهبي:

وككل مسلم في هذه الأمة، فإنه لا يجب تقطيع آيات القرآن من سياقها أو وضعها في غير محلها، يجب عدم العبث في هذا الباب إطلاقا.
قال الله تعالى في سورة المائدة : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَسْأَلُوا عَنْ أَشْيَاءَ إِنْ تُبْدَ لَكُمْ تَسُؤْكُمْ وَإِنْ تَسْأَلُوا عَنْهَا حِينَ يُنَزَّلُ الْقُرْآنُ تُبْدَ لَكُمْ عَفَا اللَّهُ عَنْهَا وَاللَّهُ غَفُورٌ حَلِيمٌ ) (101)، صدق الله العظيم
المسألة بسيطة، ولا يجب أن نتأول الآية على غير وجهها، إن النهي عن السؤال موجه لأصحاب الرسول و المؤمنين عموما، وكان وقت النهي هو الفترة التي نزل فيها الوحي خشية أن ينزل تحريم أو فروض أو أن تتجدد الأحكام و يشقى الناس بسبب سؤال. أما بعد أن توفي الرسول صلى الله عليه وسلم فالمفروض أن يسأل المرء عن أمور دينه ودنياه. و السؤال هو الذي يبدد ظلل الجهل فإن منعنا طرح السؤال حكمنا على أنفسنا بالجهل. و الدليل الآية التالية من سورة النحل، قال الله تعالى: ( وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ إِلَّا رِجَالًا نُّوحِي إِلَيْهِمْ ۚ فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ ) (43)،

غير هذه المسألة، الإنسان حر ومسؤول وعلى الله فليتوكل المتوكلون.
اخي الكريم ShiMauRo
ساحاول ان لا ازايد بالقران ......و لكن سابين شيئا حتى ينتفع به من اراد ان ينتفع..... و الله هو المهدي و المضل ......
في حديث صحيح عن عمر ان الرسول قال " إِنّ هَذَا الْقُرْآنَ أُنْزِلَ عَلَى سَبْعَةِ أَحْرُفٍ. فَاقْرَأُوا مَا تَيَسّرَ مِنْهُ"
و هذا ما يعرف عن الخاصة بعلم الحرف.....
عن عليٍّ رضِي الله عنْه قالها لعبد الله بن عبَّاس، لمَّا بعثه للاحتِجاج على الخوارج، قال له: "لا تُخاصِمْهم بالقُرآن؛ فإنَّ القُرْآن حمَّالُ أوجُه، ذو وجوه، تقول ويقولون، ولكنْ حاجِجْهم بالسنَّة؛ فإنَّهم لن يَجدوا عنْها مَحيصًا". ومنْها قولُ ابن عبَّاس: "القُرآن ذو وجوه؛ فاحْمِلوه على أحسنِ وجوهِه"

أمَّا معنى هذا الأثَر، فالأوجُه: هي اللَّفظ المشْترك الَّذي يُسْتَعمل في عدَّة معان، والمقْصود سعة دلالة مُفْرداتِه، واتِّساع آياتِه لِوجوهٍ من التَّأويل مع الإيجاز، وهذا من آثارِ كوْنِه معجزةً خارقةً لعادة كلام البشَر، ودالَّة على أنَّه منزَّل من لَدُن عليمٍ حكيم.
ولكن لا يَنبغي أن يُساءَ هذا الفَهْم لتُحمَّل الآيات ما لا تَحتمل، ويُستَخْرَج منها ما لا تدلُّ عليه، كما يفعل الخوارج، ومن هُنا كان قول علي بن أبي طالب ومراده، عندما أرْسل ابن عباس إلى الخوارج.

لذا اخي الكريم ShiMauRo انصحك ان تُحمَّل الآيات على احسن وجه ابتغاء وجه الله لقول الله تعالى
وَالَّذِينَ اجْتَنَبُوا الطَّاغُوتَ أَن يَعْبُدُوهَا وَأَنَابُوا إِلَى اللَّهِ لَهُمُ الْبُشْرَىٰ ۚ فَبَشِّرْ عِبَادِ (17) الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ ۚ أُولَٰئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ ۖ وَأُولَٰئِكَ هُمْ أُولُو الْأَلْبَابِ

و دمت بالف خير
 

ShiMauRo

محرر <a href="/forums/22">مجلة ألفا</a>
إنضم
16 مارس 2012
المشاركات
581
الإعجابات
818
#5
أخي العزيز التنين الذهبي:

فعل: هدى يهدي فهو الهادي ونحن المَهديون (بفتح الميم) و ليس هناك اسم فاعل في العربية (المُهدي) بضم الميم.
فالله هو الهادي و هو المضل اللهم اهدينا في من هديت و علمنا ما ينفعنا و زدنا علما.

إن الحق واحد و لابد ممن يبحث عنه بعزم وإصرار و إخلاص أن يجده في يوم ما، إن إفترضنا أن الحديث صحيحا (مع العلم أنه ليس كذلك)، فهذا دعوة لتقبل الرأي الآخر، فقد يرى غيرنا م لا نراه، ويحدس ما لم نحدسه، على أن التأويلات التي يستدل فيها بآية على آيات أخرى. هو الإستدلال المعمول به. وقد أستدللت بآية على نفي النهي القاطع في طرح الأسئلة،(الذي رميت إليه) بآية توجب و تدعو لطرح الأسئلة وإلا حدث تناقض كبير بين الآيتان والقرآن معصوم من الخطأ.

فإن استدللت بحديث يقول بأن القرآن له أوجه، فإن هذا الإستدلال ينفع الطرفين، المعارض و المؤيد، فهو استدلال محايد.
 
الإعجابات: Cieux
إنضم
7 يوليو 2013
المشاركات
835
الإعجابات
755
#6
اصبت اخي الكريم .....
الله هو الهادي و المضل فمن يضلل فلا هادي له...
اعتذر ان اخطات في التعبير .... و شكرا على التصحيح اللغوي.
دمت بالف خير .
 
الإعجابات: Cieux