الشيفرات الماسونية في رواية "شيفرة دافنشي"

Majd Idojawa

المشرف التقني
إنضم
8 نوفمبر 2012
المشاركات
107
الإعجابات
67
#1

مو مقتنع بالعنوان كتير بس ياريت كل شخص قرأ الرواية أو حتى تابع الفيلم يخبرنا برأيو

الملف بالمرفقات


 

Kenan

عضو مشارك
إنضم
1 فبراير 2012
المشاركات
507
الإعجابات
415
#3
هناك مغالطات في المستند نفسه

ذكر الكاتب بأن الامبراطور قنشطنطين (الوثني)قد جمع الأناجيل وأتلف بقية الأناجيل وأنه أمر بافتتاح مجمع نيقيا سنة 325 ميلادي...
-بالحقيقة اعتمدت الأناجيل من قبل مجمع نيقيا الذي لم يكن لقسطنطين أي دخل بانشائه كما لم يكن له أي دخل باعتماد الأناجيل........


- مغالطة تاريخية , قسطنطين هو من دعى لمجمع نيقية بعد إندلاع أعمال عنف وقتال بين الوثنيين والمسيحيين , وإستمر المجمع مدة طويلة وكانت هناك خلافات
كبيرة بين الموحدين والداعين لألوهية المسيح , والقصة طويلة وسبق وكتبت عنها معتمدا على مصادر تاريخية .


المسيحية قامت بتكريم الأحد كونه اليوم الذي قام به السيد المسيح من بين الأموات وهي لحد الأن تحتفل بعيد الفصح يوم الأحد حصرا بالاضافة الى أن يوم الأحد هو اليوم الذي نزلت به الروح القدس على التلاميذ وذلك بعد أربعين يوما من موت المسيح (أحد العنصرة)

- مغالطة أخرى , تجمع الكثير من المصادر على أن الكنيسة إستمدت يوم الأحد من عبادة الشمس , وعبادة الشمس لها علاقة بحورس الإله الماسوني , كيف ويوم الأحد يسمى بالإنجليزية حتى الآن Sunday !

دان براون حاول بكل الطرق إدخال المفاهيم الماسونية في روايته , عندما تحدث عن الإضطهاد الكنسي للمرأة فذلك لميوله الماسونية , عباد الأرملة , أمّا كاتب المستند فيحاول تبرئة الكنيسة وتبييض صفحتها فقط :blush: