اساطير امازيغية

إنضم
23 مارس 2015
المشاركات
471
الإعجابات
566
الإقامة
فرنسا
الجنس
ذكر
#1
الامازيغ هم قوم قدماء سكنوا افريقيا وجزء من اوربا وكانت لهم حضارة تسمى بنوميديا قبل الغزو العروبي من جزيرة العرب الدي انتهى بقتل الملكة ديهيا واسقاط الدولة وقيام مماليك ضعيفة تابعة لهم واخرى تابعة لرومان.هنا نقدم القليل من الاساطير الامازيغية الي منها من يتجاوز عمرها 3000 سنة

بغلة القبور ولعنة الإله
تدعى بالأمازيغية "تاكمارت نيسمضال"، أي بغلة القبور، وهي إحدى الحكايات المتداولة بين سكان المناطق الأمازيغية.

وتقول الأسطورة إنه ما إن يُسدل الليل سِتاره حتى تخرج امرأة بجسد بغلة تصول وتجول في القرية وتختفي مع سماع أذان صلاة الفجر. وهي حكاية استوطنت خيال سكان عدد من المناطق حتى أن البعض ادعى سماعه صوتها بالليل ومنهم من قال أنه شاهدها.

وتضيف الأسطورة أن صوت الأغلال المحيطة بحوافر بغلة القبور معروف ويُسمع على بعد مئات الأميال، وهي تجول بالليل بحثاً عن الرجال، وما إن يقع أحدهم في قبضتها حتى تقوم بحمله على ظهرها وتأخده إلى المقبرة لدفنه حياً.

ووفقاً للمتداول، فإن بغلة القبور هي أرملة لم تحترم المدة التي فرضها الدين الإسلامي ولم تلتزم باللباس الأبيض، الذي تلبسه الأرامل خلال عدتهن لـ 4 أشهر و10 أيام، بالإضافة إلى وقوعها في الزنا، فمسخها الله عقاباً على أفعالها المحرمة، حسب اعتقادهم

اسطورة الحب
"إيسلي" و"تيسليت" هما بحيرتان تقعان بمنطقة أميلشيل بقلب جبال الأطلس جنوب شرق المغرب. تشتهر البحيرتان باحتضانهما أحد أغرب الاحتفالات في العالم، وهو موسم الخطوبة الذي يجذب العشرات من شباب المنطقة في فترة الحصاد، وتحديداً شهر سبتمبر/أيلول لمدة 3 أيام، وفق طقوس فريدة تبرز غنى التقاليد وعادات المنطقة.

يُنظم هذا الاحتفال الشعبي تخليداً لقصة إسلي وتِيْسليت، التي تعني بالأمازيغية العريس والعروس. إذ تقول الأسطورة إن المنطقة عرفت حباً أسطورياً بين شاب اسمه موحا من قبيلة أيت إبراهيم وفتاة تدعى حادة من أيت إعز، وهما قبيلتان متجاورتان تنتميان لقبائل أيت حديدو، كان بينهما عداوة حالت دون ارتباط العشيقين.

تقول الأسطورة إن تعنُّت القبيلتين دفع الحبيبين إلى الصعود لأعلى الجبل والبكاء بحرقة على حظهما السيئ، ما نتج عنه بحيرتان صغيرتان تدعيان اليوم إسلي وتيسليت، حيث انتحر موحا في بحيرة إسلي، بينما انتحرت حادة في بحيرة تيسليت.

وللتكفير عن خطئهما، عقدت القبيلتان الصلح مع تنظيم الموسم السنوي للخطوبة بهدف تزويج شباب المنطقة تخليداً لحب موحا وحادة الأسطوري.

عروس المطر
تدعى باللغة الأمازيغية تسليت وأنزار، ارتبطت لدى الأمازيغ القدامى بإله المطر وعاشقة المطر. هي امرأة فاتنة الجمال وقع إله المطر في حبها، حسب الأسطورة، لكنه تردد كثيراً قبل أن يصارحها بحبه. إلا أن اعتراضها عليه دفعه إلى الاختفاء، فغابت الأمطار وجفت الأنهار من المياه، التي هي روح تيسليت، فبكت وتضرعت إليه وقبلت حبه، ليعود أنزار لأخذ حبيبته بعيداً إلى السماء فعادت الأمطار ومعها المياه إلى الانهار.

واستناداً إلى هذه القصة، كان أمازيغ المغرب يلجؤون إلى ما يسمى بعروس المطر أو "يلغونجا" حسب تسمية سكان جبال الأطلس، كلما جفت الأرض وقلت التساقطات المطرية.
وتقتضي التقاليد صناعة النساء لمجسم عروس مستعملين في ذلك قصباً وملعقة خشبية كبيرة، ويقمن بتزيين العروس بلباس نسائي أمازيغي ويضعن على رأسها منديلاً، ثم يخرجن في مسيرة حافيات الأقدام، يتقدمهن أطفال كرمز البراءة والصفاء من الذنوب في اتجاه مسجد القرية.

مورست هذه الطقوس حتى أواخر النصف الثاني من القرن الماضي، وما زال بعض الفلاحين يؤمنون بها اعتقاداً منهم بقدرتها الخارقة على جلب الأمطار.

اسطورة الجنية عائشة


من اكثر شخصيات الجان شعبية لدى الامازيغ و المغاربة انها «عيشة مولات المرجة» (سيدة المستنقعات)

ولها من الألقاب «لالة عيشة» او«عيشة السودانية» او «عيشة الكناوية» يلجأ اليها المغاربة حتى لقبها الغريب والمخيف: «قنديشة» الذي يجر النطق به لعنة غامضة.
بالنسبة الى الانثربولوجي الفنلندي (وستر مارك) الذي درس اسطورتها بعمق يتعلق الامر باستمرار لمعتقدات تعبدية قديمة، ويربط بين هذه الجنية المهابة الجانب (عشتار) الهة الحب القديمة التي كانت مقدسة لدى شعوب البحر الابيض المتوسط من القرطاجيين والفينيقيين والكنعانيين، حيث الذين كانوا يقيمون على شرفها طقوسا للدعارة المقدسة، وربما ايضا تكون «عيشة قنديشة» هي ملكة السماء عند الساميين القدامى اعتقدوا قبلنا في انها تسكن العيون والانهار والبحار والمناطق الرطبة بشكل عام.

كيف يتمثل المغاربة هذه «الجنية المائة»؟

تارة يتم تصويرها في شكل ساحرة عجوز" شمطاء" وحاسدة تقضي مطلق وقتها في حبك الألاعيب لتفريق الازواج

وتارة اخرى تأخذ شبها قريبا من «بغلة الروضة» (بغلة المقبرة) فتبدو مثل امرأة فاتنة الجمال تخفي خلف ملابسها نهدين متدليين وقدمين تشبهان حوافز الماعز او الجمال او البغال (بحسب المناطق المغربية).

وكل من تقوده الصدفة في اماكن تواجدها تغريه فينقاد خلفها فاقد الادراك الى حيث مخبؤها من دون ان يستطيع المقاومة وهناك تلتهمه بلا رحمة، بعد ان يضاجعها لتطفئ نار جوعها الدائم للحم ودم البشر.
والطريف في تداول الاسطورة ان تأثيرها لا ينحصر في اوساط العامة فقد كتب عالم الاجتماع المغربي الراحل (بول باسكون) في (اساطير ومعتقدات من المغرب) يحكي كيف ان استاذا اوروبيا للفلسفة في احدى الجامعات المغربية كان يهيِّئ بحثا حول «عيشة قنديشة» قد وجد نفسه مضطرا الى حرق كل ما كتبه حولها وايقاف بحثه ثم مغادرة المغرب، بعدما تعرض لحوادث عدة غامضة ومتلاحقة. للفكرة قصة هده الجنية تطابق اسطور "ام دويس"عند اهلنا بلخليج العربي

الملك شهروش
أسطورة "شمهروش" أو قاضي قضاة الجان أو ملك الجان، كما يحلو للبعض القول، تجاوزت شهرته الموروث الشعبي المغربي وانتشرت في منطقة شمال أفريقيا. اشتهر بأنه رئيس أعلى هيئة قضائية عند الجان والقادر على بث في القضايا بين الإنس والجان، ويشفي الأمراض التي يتسببها الجان للإنسان.

ببساطة إن كان للإنس محكمة فللجن أيضًا محكمة والقاضي هو "شمهروش"، لا يقطن في قصر باذخ الترف بل هو فقط عبارة عن ضريح يقع وسط جبال الأطلسي في المغرب، يحتوي على قبة بيضاء تعلوها أعلام، يطلق على المكان حسب الساكنة "بلاط سيدي شمهروش". اللجوء إلى هذه "المؤسسة العدلية" يتطلب المشي على الأقدام أو على ظهور الحمير عبر طريق ملتوية صعبة تمتد لنحو عشرة كيلومترات، ولنحو ساعتين.

وتقول الأسطورة إنه عندما لا تفيد الطقوس الاحتفالية ولا القرابين في تهدئة الجان وإخراجه من جسد الإنس، فإن الحل الوحيد هو عقد محاكمة للجان، يبث فيها القاضي "شمهروش"، ويعتقد أن للمقام سبعة ملوك جان ينزلون بالمقام للفصل في القضايا، وكل يوم مخصص لملك منهم. وتوجد بجوار قبة "شمهروش" مذبح تذبح فيه القرابين التي يجلبها بعض المواطنين لـ"شمهورش" للفصل بينهم وبين الجان الذي "يسكنهم" وحين لا تجدي الطقوس والقرابين، يتم عقد محاكمة للجان

اسطورة بحيرة الوحش
- "إمي نفري" عبارة أمازيغية تقابلها في اللغة العربية "فم المغارة"، والتي تعد مزارا سياحيا فريدا، لا مثيل له في المغرب.
- "إمي نفري" عبارة عن مغارة كبيرة ينفذ منها واد صغير يسمى "تيسليت" (العروس) ليشكلا قنطرة طبيعية نحتها جريان مياه وسط المغارة على مدار آلاف السنين.تقول الاسظورة أن وحشا له سبعة رؤوس، كان يتخذ المغارة مسكنا له، وعلى رأس كل سنة يضطر أهل البلدة لتقديم فتاة جميلة قربانا له، وفي إحدى المرات، تدخل أحد الفرسان لحماية الفتاة التي جاء دورها، ونازل الوحش إلى أن قتله.



تبقى مجرد اساطير وهي جزء من التاريخ المغيب منها الحقيقي ومنها الاسطوري
تمنياتي ان يعجبكم الموضوع.
.
 

Scorpion

عضو جديد
إنضم
16 مارس 2017
المشاركات
6
الإعجابات
0
الجنس
ذكر
#2
الامازيغ هم قوم قدماء سكنوا افريقيا
الأمازيغ هم سكان شمال إفريقيا وجزر الكناري قديما وحديثا، هل تعتقد أنهم انقرضوا أم ماذا؟
 
إنضم
15 يوليو 2016
المشاركات
322
الإعجابات
289
الجنس
ذكر
#3
بحسب علمي الامازيغ احتلهم الرومان بعضهم عايش الرومان مثل الشاوية واخرون فضلو الجبال وعدم الاختلاط ولا زال سكان الجبال ممن الامازيغ لا يحبون الاختلاط لليوم واما المماليك الضعيفة فلا اعرف من اين اتيت بها الخلاة الاموية ثم العباسية والعثمانية كانت امبراطوريات حكمت العالم
ويقال ايضا انهم هم اصلا اتو من شرق اوروبا والله اعلم
ونخن نسميه الفتح الاسلامي وليس الغزو العروبي ومثل هذا الكلام يمقته كل جزائري وليس له ولمروجيه ولله الحمد اي صدى فتجدهم لا يتحدثون هكذا الا في الخفاء
 
إنضم
23 مارس 2015
المشاركات
471
الإعجابات
566
الإقامة
فرنسا
الجنس
ذكر
#5
بحسب علمي الامازيغ احتلهم الرومان بعضهم عايش الرومان مثل الشاوية واخرون فضلو الجبال وعدم الاختلاط ولا زال سكان الجبال ممن الامازيغ لا يحبون الاختلاط لليوم واما المماليك الضعيفة فلا اعرف من اين اتيت بها الخلاة الاموية ثم العباسية والعثمانية كانت امبراطوريات حكمت العالم
ويقال ايضا انهم هم اصلا اتو من شرق اوروبا والله اعلم
ونخن نسميه الفتح الاسلامي وليس الغزو العروبي ومثل هذا الكلام يمقته كل جزائري وليس له ولمروجيه ولله الحمد اي صدى فتجدهم لا يتحدثون هكذا الا في الخفاء
الفتح لايكون بسيف صديقي
 

سماح

عضو مشارك
إنضم
24 يوليو 2016
المشاركات
314
الإعجابات
183
#7
اذا لم تكن تدري من اكون-فقل سبحان ربيا الدائم الباقي
ساحدثكم فهل ستفهمون...انا الشيطان نفسه يا ايهاا الراقي

......................................................

حدثنا عن قدراتك وقواك ؟ توقيعك لفت نظري كثيراً
 
إنضم
23 مارس 2015
المشاركات
471
الإعجابات
566
الإقامة
فرنسا
الجنس
ذكر
#8
إنضم
23 مارس 2015
المشاركات
471
الإعجابات
566
الإقامة
فرنسا
الجنس
ذكر
#9
اذا لم تكن تدري من اكون-فقل سبحان ربيا الدائم الباقي
ساحدثكم فهل ستفهمون...انا الشيطان نفسه يا ايهاا الراقي

......................................................

حدثنا عن قدراتك وقواك ؟ توقيعك لفت نظري كثيراً
انما هو توقيع من عالم السدود وكلام لم ينطقه بشر بل اجتمعت عليه برابرة الجان.
اما عن قدراتي فانا الى الان لاشيئ لكن قد يشاء الله واكون.